المحكمة الدولية تنظر في دعوى إيران ضد واشنطن

تنظر محكمة العدل الدولية اليوم الاثنين في دعوى قضائية أقامتها إيران لرفع العقوبات الأخيرة التي فرضتها إدارة الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" على طهران.

المحکمة الدولیة تنظر فی دعوى إیران ضد واشنطن

تقول الدعوى التي رفعتها إيران على أمريكا أمام محكمة العدل الدولية أن العقوبات الأمريكية التي تلحق الضرر بالاقتصاد الإيراني، تمثل خرقاً لاتفاقية صداقة غير معروفة على نحو يذكر والمبرمة بين الدولتين عام 1955.

ولم يصدر رد علني حتى الآن من الولايات المتحدة التي سترد رسمياً بحجج شفهية غداً الثلاثاء.

وستستمر الجلسات الشفهية، التي طلبتها إيران بشكل أساسي من أجل إصدار حكم مؤقت، ستستمر أربعة أيام على أن يتم اتخاذ قرار في غضون شهر بحسب "رويترز"، .

يُشار أن أحكام محكمة العدل الدولية ملزمة ولكنها لا تملك سلطة فرض تطبيقها كما تم تجاهلها في حالات نادرة من قبل بعض الدول من بينها الولايات المتحدة.

وكان ترامب قد انسحب من الاتفاق النووي المبرم عام 2015 بين إيران والدول الكبرى، وأعلن خُططاً من جانب واحد لإعادة فرض العقوبات على إيران.

ورد وزير الخارجية الإيراني "جواد ظريف" في وقت سابق  وبين أن الولايات المتحدة الأمريكية أصبحت مدمنة على استخدام العقوبات ضد طهران وأن العقوبات لايمكنها أن تؤدي إلى تغير الأجواء السياسية في إيران.

وفي سياق متصل كان مساعد وزير النفط ومدير الشركة الوطنية الإيرانية لتكرير النفط وتوزيعه "علي رضا زيغامي" قال: "أنه كلما فرض علينا الأميركيون والأوروبيون عقوبات، قربونا أكثر من الاكتفاء الذاتي".

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار الأقتصاد
أهم الأخبار الأقتصاد
عناوين مختارة