رئيس المركز الوطني الإيراني للفضاء: بعد 5 أعوام سنصنع طائرة ركاب مدنية

أعلن رئيس المركز الوطني الإيراني للفضاء ان إيران ستصنع بعد 5 أعوام طائرة ركاب مدنية بعد ما تمكنت ان تخطو خطوات هامة في مجال صناعة أجزاء اساسية من الطائرات العسكرية من ضمنها التصميم وصناعة المحركات.

رئیس المرکز الوطنی الإیرانی للفضاء: بعد 5 أعوام سنصنع طائرة رکاب مدنیة

وقال "منوجهر منطقي" وفقا لما نقلت عنه وكالة تسنيم الدولية للأنباء في حوار له انه "نظرا الى اننا منذ 20 عاما بدأنا تعاوننا مع أوكرانيا لصناعة الطائرات وفي الوقت الراهن أصبحنا قادرين على انجاز التصميم والمحرك باعتبارها أجزاء مهمة للمقاتلات محليا، ونحن الان في مرحلة تصنيع المقاتلات ولم يتبقى امامنا سوى القليل لصناعة طائرة مدنية".

وقال رئيس المركز الوطني الإيراني للفضاء انه "من خلال التركيز على قطاع صناعة الطائرات المدنية وبعد مضي اقل من 5 أعوام يصبح بمقدورنا صناعة طائرة ركاب مدنية تتسع لـ 100 شخص".

واشار منطقى الى ان الطائرة تعتبر منتج دولي وعندما نتحدث عن توطين صناعة الطائرات داخليا هذا ليس بمعنى ان جميع قطعاتها توفر في الداخل لكن تكنولوجية صناعة المحرك لابد ان تعتمد على المعرفة التقنية الداخلية وان ايران قد توصلت الى هذه المعرفة ومن خلال التركيز على نموذجا خاص يمكن صناعة محركات أكبر مما تم صناعتها حتى الان.

موضحا ان القدرات التي توصلت اليها إيران في مجال تصنيع الطائرات المدنية لا تقل عن القدرات التي امتلكتها في مجال تصنيع الطائرات المقاتلة.

وأوضح رئيس المركز الوطني الإيراني للفضاء انه كان من المقرر ان يتم صناعة قطعات طائرة بأكملها بحضور مهندسي الدول التي تعهدت تزويد إيران بطائرات مدنية، بمشاركة مهندسين إيرانيين في الداخل، وذلك بناء على اتفاقا توصلت اليه إيران مع تلك الدول بعد التوصل الى الاتفاق النووي، لشراء عدد كبير من الطائرات المدنية لكن هذه القضية لم تتم بسبب المشاكل التي واجهها الاتفاق النووي بعد انسحاب أمريكا من هذا الاتفاق.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة