طرابلس الليبية أضحت ميدان اقتتال

لم تدم الهدنة طويلاً بعد إعلانها أمس، بل تواصلت الاشتباكات في العاصمة الليبية طرابلس "، وأفادت مصادر طبية عن سقوط 41 قتيلاً و126 جريحاً حصيلة اشتباكات دامية.

طرابلس اللیبیة أضحت میدان اقتتال

وأفاد جهاز الإسعاف والطوارئ الليبي بأن المستشفى الميداني في "صلاح الدين" استقبل هذه الحصيلة من المدنيين والعسكريين، ضحايا الاشتباكات في ضواحي "طرابلس" الجنوبية والشرقية، ومن الممكن أن هذه الحصيلة قابلة للزيادة، بسبب وجود 75 حالة إصابة بين الخطرة والمتوسطة.

وكانت "وكالة الأنباء الليبية" التابعة للحكومة المؤقتة المتمركزة في شرق البلاد، قد نقلت عن شهود عيان اندلاع اشتباكات عنيفة باستخدام جميع أنواع الأسلحة بين مليشيا ما يسمي "ثوار طرابلس" ومليشيا "اللواء السابع" بالقرب من الإشارة الضوئية بمنطقة "خلة الفرجان" جنوب "طرابلس".

وتحدث شهود العيان عن حركة نزوح للعائلات عن هذه المنطقة، مضيفين أن القتال المتواصل منذ عدة أيام تسبب في أضرار بشرية ومادية، وأن المناطق المأهولة تتعرض للقصف العشوائي.

يذكر أن اشتباكات عنيفة استخدمت فيها الدبابات والمدفعية الثقيلة دارت حول معسكرات في ضواحي "طرابلس" الجنوبية بين تشكيلات مسلحة متمركزة في "طرابلس" بينها كتيبة "ثوار طرابلس" والكتيبة 301، وكتيبة "دبابات أبوسليم"، وقوات مهاجمة تتبع اللواء السابع مشاة المتمركز في مدينة "ترهونة" الواقعة جنوب شرق العاصمة الليبية "طرابلس".

ونشر على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لرتل مسلح منطلق في الطريق الساحلي من مدينة "مصراتة" إلى "طرابلس".

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار الشرق الأوسط
أهم الأخبار الشرق الأوسط
عناوين مختارة