ليفربول يفوز على ليستر ويتصدر مؤقتاً

انفرد ليفربول مؤقتًا بصدارة الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، بفوزه على مضيفه ليستر سيتي 2-1، اليوم السبت على ملعب "كينج باور"، في افتتاح الجولة الرابعة.

لیفربول یفوز على لیستر ویتصدر مؤقتاً

وأحرز هدفي المباراة كل من ساديو ماني وروبرتو فيرمينو، فيما سجّل رشيد غزال هدف ليستر. وبهذه النتيجة، يرتفع رصيد ليفربول إلى 12 نقطة من 4 مباريات، متفوّقًا بفارق 3 نقاط عن توتنهام وتشيلسي وواتفورد، فيما تجمّد رصيد ليستر عند النقطة السادسة.

وأهدر ليفربول فرصة التسجيل المبكّر في الدقيقة الرابعة، عندما وضع صلاح الكرة أمام المرمى إلى فرمينو الذي سدّد في مكان وقوف الحارس كاسبر شمايكل، قبل أن ترتد للدولي المصري الذي سدّد من وضع مريح بجانب القائم القريب، وانتظر ليفربول حتى الدقيقة العاشرة لافتتاح التسجيل بعدما راوغ الظهير الأيسر أندي روبرتسون مدافعين قبل أن يرسل كرة أمام المرمى، تابعها ماني رغم مضايقة الدفاع في المرمى.

وحاول ليستر الضغط على مرمى ليفربول بعد تلقّيه هدفا، وسيطر حارس الفريق الأحمر أليسون بيكر بسهولة على محاولة من ديماراي جراي، الذي عاد في الدقيقة 27 بفرصة جديدة لكن كرته ابتعدت عن المرمى، ثم تبادل الفريقان السيطرة مع مرور الوقت، حتّى تمكّن ليفربول من مضاعفة تقدّمه في الدقيقة 45 برأسية من فرمينو إثر ركلة ركنية نفّذها جيمس ميلنر.

أبدى ليستر تحسّنا في نسبة استحواذه على الكرة في الشوط الثاني، وسدد جيمس ماديسون كرة سيطر عليها أليسون بسهولة بالغة في الدقيقة 50، وأبعد مدافع ليستر ويس مورجان تمريرة صلاح قبل أن يصل إليها ميلنر في الدقيقة 58، ودخل إيهياناتشو في تشكيلة ليستر بدلا من ألبرايتون، وهو ما ساهم في تقليص الفارق بالدقيقة 63، بعدما ارتكب أليسون هفوة قاتلة في التعامل مع الكرة، فخطفها من أمامه ماديسون ومرّرها أمام المرمى إلى غزال الذي سدّدها في الشباك شبه الخالية.

وأجرى ليفربول تبديلين دفعة واحدة من خلال إخراج صلاح وهندرسون وإشراك شيردان شاكيري وكيتا، فيما دخل الياباني شينجي أوكازاكي بتشكيلة ليستر مكان جراي، ومرّت رأسية ماني اثر ركلة ركنية بجانب مرمى صاحب الأرض في الدقيقة 82، ومرّت الدقائق الأخيرة متوتّرة دون أن يجح ليستر في معادلة الكفّة.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار الرياضة
أهم الأخبار الرياضة
عناوين مختارة