الرئيس الفلبيني يحطّ رحاله في إسرائيل

بدأ رئيس الفيليبين "رودريغو دوتيرتي" مساء أمس الأحد زيارة لإسرائيل وُصِفت بـ"التاريخية".

الرئیس الفلبینی یحطّ رحاله فی إسرائیل

وقالت تقارير إعلامية بأن هذه الزيارة هي الأولى لرئيس فيليبيني منذ إقامة علاقات دبلوماسية بين الجانبين قبل 60 عاما، وستكون الزيارة موضع متابعة خاصة في "اسرائيل" خصوصا بسبب الشخصية القوية جدا والصراحة التي تميز" دوتيرتي" الذي أثار انتقادات لدى تشبيهه أفعاله بأدولف هتلر.

وأضافت التقارير "يرافق "دوتيرتي" وفد مهم، وكان في استقباله في مطار بن غوريون قرب تل ابيب وزير المواصلات الاسرائيلية "ايوب قرة" وانتقل بعدها إلى القدس حيث سيشارك في اجتماع لأفراد الجالية الفيليبينية المهمة العاملة في اسرائيل".

كما سيلتقي "دوتيرتي" اليوم الاثنين رئيس وزراء اسرائيل "بنيامين نتانياهو" قبل أن يغادر الأربعاء الى "الأردن".

وعلّقت الخارجية الاسرائيلية في بيان أن "هذه الزيارة تكتسي أهمية كبيرة بالنسبة إلينا، أنها ترمز للعلاقات القوية والودية بين شعبينا".

وكان أعقب تولي "دوتيرتي" السلطة منتصف 2016 تدهور في العلاقات مع الولايات المتحدة في عهد "باراك اوباما" وذلك رغم الاتفاق الدفاعي الذي يربط البلدين.

يشار إلى أن تدهور العلاقات كان انتقادات واشنطن للحرب الدامية على المخدرات التي أعلنها رئيس الفيليبين، ورد "دوتيرتي" على تلك الانتقادات بإلغاء طلبية من 27 ألف بندقية هجومية كان أبرمها مع الأميركيين.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة