الصين توقع على مذكرات تفاهم لتنفيذ مشاريع بنى تحتية في تونس

وقعت الحكومة التونسية والصين على مذكرات تفاهم لتنفيذ مشاريع بنى تحتية، وإنشاء منطقة صناعية في تونس، ويأتي ذلك في وقت تسعى فيه تونس لجذب استثمارات أجنبية للنهوض باقتصادها.

وأفادت رئاسة الحكومة التونسية، بأن توقيع مذكرة التفاهم تم بحضور رئيس الحكومة يوسف شاهد، وذلك هامش مشاركته في قمة منتدى التعاون الصيني الإفريقي، التي أنهت أعمالها أمس الثلاثاء في بكين.

وأبرمت تونس والصين مذكرة تفاهم لإنجاز الدراسات الفنية والاقتصادية الخاصة بتطوير منطقة صناعية في منطقة جرجيس جنوبي تونس، وإنجاز جسر يربط بين المنطقة الصناعية ومدينة أجيم في جربة، ومد سكة حديدية بطول 140 كيلو متر تربط بين مدينتي قابس ومدنين، وصولا إلى ميناء جرجيس.

وترمي هذه الاتفاقية إلى بناء شراكة متينة بين البلدين، لاسيما في ضوء انضمام تونس لمبادرة الحزام وطريق الحرير في يوليو الماضي.

وقال وزير الشؤون العقارية في الحكومة التونسية، في تصريح صحفي، إن هذه المشاريع ستغير وجه الجنوب كما أنها تعد مكسبا للبلاد، مشيرا إلى أن "هذه المشاريع الواعدة تم العمل عليها في صمت لمدة سنتين بين تونس والصين، كذلك يجري العمل على مشاريع أخرى مماثلة في منطقة الوسط والشمال الغربي".

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار الأقتصاد
أهم الأخبار الأقتصاد
عناوين مختارة