محلل عراقي: الكتل البرلمانية لم تصل إلى توافق حتى الآن

قال عبد الملك الحسيني، المحلل السياسي العراقي، إن تأجيل استئناف الجلسة الأولى للبرلمان، يستهدف إتمام المشاورات والتوافق على الكتلة الأكبر وانتخاب الرئيس.

محلل عراقی: الکتل البرلمانیة لم تصل إلى توافق حتى الآن

وتابع الحسيني، في اتصال مع"سبوتنيك"اليوم الأربعاء، أن "عملية التأجيل تم التوافق عليها لإعطاء فرصة للكتل السياسية لإعطاء مزيد من التفاهمات من أجل التوصل لترشيح رئيس مجلس النواب ونائبيه".

وأضاف: حتى الآن الكتل السياسية لم تتوصل إلى اتفاق وبخاصة المكون السني الذي لم يتفق حتى الآن على مرشح واحد، ربما تلك الفترة تعطي مزيدا من الوقت للكتل السياسية للوصول لتفاهمات.

وفيما يخص الكتلة الأكبر، قال الحسيني: "هناك إشكالات حصلت تجاه تلك القضية، فهناك من قدم الأسماء بالتوقيعات، والكتلة الاكبر تاتي بتوقيع الاعضاء وليس قادة الكتل، وهناك من قدم توقيعات لرؤساء الكتل وقال إن الكتلة الأكبر تتكون من مجموعة من الكتل الأصغر، عملية التأجيل ربما تعطي فرصة لحل الخلافات السياسية وإنهاء الأزمة وتشكيل الحكومة".

وكان البرلمان العراقي الجديد قد افتتح دورته البرلمانية الأولى، الاثنين الماضي، والتي بدأت بكلمات للرئاسات الثلاث "البرلمان، الوزراء، رئيس الجمهورية"، وبعدها نشبت الخلافات حول الطريقة التي يتم بها تشكيل الكتلة الأكبر المعنية بترشيح رئيس الوزراء وتشكيل الحكومة الجديدة، ما دعى رئيس "المكون السن" في البرلمان لتعليق الجلسة الأولى على أن تستأنف في النصف الثاني من سبتمبر/ أيلول الجاري لإعطاء فرصة للتوصل لتوافقات سياسية بين الكتل.

انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار الشرق الأوسط
أهم الأخبار الشرق الأوسط
عناوين مختارة