"داعش" الارهابي يتبنى مسؤولية تفجيري كابل

أعلن تنظيم "داعش" الإرهابي مسؤوليته عن الهجوم الانتحاري المزدوج على نادي رياضي في حي "دشت برتشي" غرب العاصمة الأفغانية كابول الليلة الماضية والتي أدت لمصرع 21 شخص.

"داعش" الارهابی یتبنى مسؤولیة تفجیری کابل

ونقلت وكالة آوا للأنباء المحلية الأفغانية أن: "تنظيم داعش تبنى مسؤولية الاعتداءات الدموية مدعية مقتل وإصابة 150 شخصاً".

إلى ذلك أعلنت وزارة الصحة الأفغانية ارتفاع حصيلة ضحايا الهجوم المزدوج إلى 21 قتيلاً و 87 جريح معظمهم من المدنيين والطواقم الصحفية.

وبحسب المصادر الأمنية الأفغانية، قام مهاجم انتحاري بتفجير نفسه داخل نادي رياضي أثناء تجمع العشرات لمشاهدة مباراة للمصارعة، ولدى تجمع المواطنين والطواقم الصحفية قام انتحاري آخر بالتسلل بين الجموع وفجر نفسه ما أدى لسقوط العشرات بين قتيل وجريح.

وقالت مؤسسة "ناي" الناشطة في مجال حماية الصحافة في أفغانستان بأن صحفيين لقيا مصرعهما وأصيب 4 في الانفجار الثاني بكابول مساء اليوم.

والقتلى هم مراسل صحفي ومصور في قناة طلوع نيوز والجرحى إعلاميون في عدد من محطات التلفزة الداخلية.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة