الغزيون يستعدون للمشاركة في "جمعة عائدون رغم أنف ترامب"

يستعد الفلسطينيون في قطاع غزة للمشاركة في مسيرات العودة وكسر الحصار الجمعة على حدود غزة تحت شعار "جمعة عائدون رغم أنف ترامب".

الغزیون یستعدون للمشارکة فی "جمعة عائدون رغم أنف ترامب"

ودعت الهيئة العليا لمسيرة العودة وكسر الحصار، الجماهير الفلسطينية للمشاركة الحاشدة في مسيرة العودة والتي تحمل اسم "عائدون رغم أنف ترامب".

وأفادت الهيئة، في بيان لها أنّ المؤامرة الأمريكية والإسرائيلية، التي تستهدف حقوق اللاجئين تسعى لطمس حقوقنا المشروعة وفي مقدمتها حق العودة.

وأكدت الهيئة أنّ المسيرات لن تتوقف وستبقى مستمرة حتى تحقيق أهدافنا بالعودة إلى ديارنا. كما أكدت، على ضرورة استعادة الوحدة الوطنية وانهاء الاجراءات المفروضة على غزة والالتزام التام باتفاق مايو 2011 و مخرجات بيروت يناير 2017 وكافة الاتفاقيات الموقعة سابقا وتشكيل حكومة وحدة وطنية وتحقيق الشراكة للتصدي للمشروع الإسرائيلي، وفي هذا الصدد تثمن الهيئة الجهود المصرية من أجل انجاز المصالحة ونامل أن تتكلل باستعادة الوحدة الوطنية.

وجددت تمسّك شعبنا بحقه الثابت في القدس عاصمة فلسطين، وحقوقه غير القابلة للتصرف، وفي مقدمتها حق تقرير المصير وإقامه دولته المستقلة وعاصمتها القدس.

وانطلقت مسيرات العودة وكسر الحصار في ذكرى يوم الأرض (30/3/2018) للتأكيد على حق الشعب الفلسطيني في العودة إلى أرضه المحتلة وكسر الحصار عن سكان قطاع غزة المحاصرين منذ أكثر من 12 عاماً، واستشهد منذ انطلاق المسيرات نحو 170 فلسطينياً وأصيب أكثر من 18 ألف بجراح مختلفة.

انتهي/

الأكثر قراءة الأخبار الشرق الأوسط
أهم الأخبار الشرق الأوسط
عناوين مختارة