وضع أسواق المال في تركيا والأرجنتين والعقوبات الأميركية تؤثر على السوق الروسية

أفادت نشرة إدارة الأبحاث والتوقعات في البنك المركزي الروسي، اليوم الجمعة، بأن "تأثير العدوى" من الأسواق المالية التركية والأرجنتينية والعقوبات الأميركية المحتملة، عززت تقلبات الأسواق الروسية.

وضع أسواق المال فی ترکیا والأرجنتین والعقوبات الأمیرکیة تؤثر على السوق الروسیة

وجاء في نشرة البنك بعنوان "ماذا تقول التوجهات": "ازداد التقلب في الأسواق المالية الروسية وأصبح قابلاً للمقارنة مع التقلبات في الأسواق الناشئة الأخرى. تأثرت سلبا من "تأثير العدوى" من الأسواق المالية في تركيا والأرجنتين، وكذلك خطط الولايات المتحدة لفرض عقوبات جديدة".

كما جاء في النشرة أن توقعات التضخم لدى المواطنين الروس استقرت في شهر آب/أغسطس، لكن مازال خطر الزيادة مرتفعا، حيث جاء في نص النشرة أن " توقعات التضخم لدى المواطنين استقرت في آب/أغسطس لمدة سنة وثلاث سنوات، ولكن خطر زيادتها ما زال مرتفعاً.

كان البنك المركزي قد أعلن في السابق أن توقعات التضخم لدى السكان في شهر آب/أغسطس للاثني عشر شهرا القادمة قد زادت حتى 9.9 بالمئة مقابل 9.7 بالمئة في شهر يوليو.

انتهي/

الأكثر قراءة الأخبار الأقتصاد
أهم الأخبار الأقتصاد
عناوين مختارة