الخارجية الروسية ردا على وسائل إعلام عربية: لم نقترح نشر شرطتنا العسكرية في لبنان

أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن موسكو لم تقترح نشر وحدة الشرطة العسكرية الروسية في منطقة البقاع شرق لبنان لمرافقة عودة اللاجئين السوريين إلى وطنهم.

الخارجیة الروسیة ردا على وسائل إعلام عربیة: لم نقترح نشر شرطتنا العسکریة فی لبنان

وأصدرت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الجمعة، ردا على معلومات نشرتها وسائل إعلام عربية، أشارت فيها إلى أن الاقتراح المناسب كان موضوع المناقشة أثناء لقاء سكرتير مجلس الأمن القومي الروسي، نيكولاي باتروشيف، بمستشار الرئيس الأمريكي للأمن القومي، جون بولتون.

وجاء في بيان الخارجية الروسية: "نذكر أن الصحفيين الكويتيين لم يطلبوا تعليقا رسميا في هذا الشأن من الطرف الروسي. ولم تتلق وزارة الخارجية الروسية مثل هذا الطلب"، مشيرة إلى أن مثل هذه الادعاءات عارية عن الصحة.

وأكدت وزارة الخارجية الروسية أنها تنظر إلى مثل هذا "التسريب" لوسائل إعلام كويتية على أنه محاولة أخرى لتضليل قرائها وإلحاق الضرر بالجهود الروسية حول ضمان عودة اللاجئين السوريين إلى ديارهم.

وكانت صحيفة "الأنباء" الكويتية قد أفادت في أغسطس الماضي، نقلا عن أوساط سياسية لبنانية، بأن الجانب الروسي اقترح خلال اجتماع مستشاري الأمن القومي لروسيا والولايات المتحدة، إدخال لواء من الشرطة العسكرية الروسية لمسافة 20 كيلومترا في سهل البقاع اللبناني المحاذي لسوريا وإقامة معبر للاجئين السوريين ممن أصبحت مناطقهم آمنة، وإعادتهم بضمانة روسية بالتعاون مع السلطات السورية واللبنانية.

انتهي/

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة