الحكومة الفلسطينية تدين قطع واشنطن تمويلات عن مستشفيات القدس

أدانت الحكومة الفلسطينية، السبت، إقدام الإدارة الأمريكية على اقتطاع 20 مليون دولار من الأموال المخصصة لمشافي القدس الشرقية.

الحکومة الفلسطینیة تدین قطع واشنطن تمویلات عن مستشفیات القدس

 وقال المتحدث الرسمي باسم الحكومة الفلسطينية يوسف المحمود، في بيان، "إن هذه الخطوة توضح المستوى الذي وصل إليه الانحياز الأمريكي برئاسة ترامب للاحتلال الإسرائيلي، وهو لا يتوقف عند حدود الدفاع عنه، بل إلى حد القيام بمهامه".

وأضاف المتحدث الرسمي أن "هذه الخطوة تقدم عليها إدارة ترامب مدفوعة بالوهم والخيال تحت عناوين باهتة وبائسة مثل الضغط لإجبار قيادة شعبنا الموافقة على مقايضة الثوابت الوطنية بالأموال، وهذا وهم سخيف تزدريه وتستنكره القيادة ومن خلفها شعبنا العربي الفلسطيني البطل وجماهير أمتنا العربية".

وتابع المحمود "إن منع إدارة ترامب وصول الأموال لتغطية نفقات المشافي في القدس العربية المحتلة، والتي تواجه معاناة شديدة تحت الاحتلال، يكشف زيف (العويل) الذي أطلقه ومازال يطلقه ترامب والاحتلال على مأساة غزة التي أوجدها أصلاً حصار الاحتلال منذ أحد عشر عاما".

وطالب المحمود المجتمع الدولي والمنظمات الحقوقية والإنسانية العالمية التدخل الجاد لوقف ومنع هذه الاعتداءات والتجاوزات ضد مصالح الشعب الفلسطيني.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار الشرق الأوسط
أهم الأخبار الشرق الأوسط
عناوين مختارة