جرحى اثر هجوم بسكّين في باريس

أصيب سبعة أشخاص بجروح، بينهم أربعة إصاباتهم خطيرة، مساء الأحد في باريس، بعد أن تعرّضوا لهجوم شنّه رجل يُرجّح أنه أفغاني الجنسية تم إلقاء القبض عليه.

وأوضح مصدر قريب من التحقيق أن لا شيء في هذه المرحلة يُظهر مؤشرات على الطابع الإرهابي لهذا الاعتداء، مضيفا أنّ المنفّذ المزعوم للهجوم هو أفغاني على الأرجح.

وقال مصدر في الشرطة إنّ الرجل اعتقله فريق من مكتب مكافحة الجريمة. وحصلت الوقائع قُبيل الساعة 23,00 بالتوقيت المحلي في الدائرة 19 في شمال باريس، على طول قناة أورك.

وبحسب مصدر قريب من التحقيق، "قام رجل من الجنسيّة الأفغانيّة على الأرجح، بمهاجمة أشخاص مجهولين في الشارع". وقال مصدر في الشرطة إنّ هناك سائحَين بريطانيَين اثنين بين الجرحى. بدورها، أوضحت مصادر عدّة أنّ أحد شهود العيان أُصيب بصدمة.

وقال حارس أمن في واحدة من قاعات السينما الواقعة على حوض لا فيليت الذي يُعتبر جزءًا من قنال أورك، إنّ الرجل كان قد اعتدى على أشخاص، وطارده رجُلان كانا يُحاولان إيقافه. وأضاف الحارس لوكالة فرانس برس، “كان يحمل قضيبًا من حديد ورماهُ على مطارديه، ثمّ أخرج سكّينًا.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة