أطباء بلا حدود: مصرع أكثر من مئة مهاجر قبالة ليبيا مطلع العام الجاري

أعلنت منظمة "أطباء بلا حدود" غير الحكومية الإثنين أن أكثر من مئة مهاجر بينهم ما لا يقل عن 20 طفلا، لقوا حتفهم إثر غرق زورقين كانوا على متنهما قبالة سواحل ليبيا مطلع أيلول/سبتمبر الجاري.

أطباء بلا حدود: مصرع أکثر من مئة مهاجر قبالة لیبیا مطلع العام الجاری

وأوضحت المنظمة الإنسانية في بيان لها أن الناجين رووا لطواقمها أنهم أبحروا من الساحل الليبي صبيحة الأول من أيلول/سبتمبر على متن زورقين مطاطيين كان كل منهما يقل 160 مهاجرا.

وأضافت المنظمة أن "الزورقين كانا يقلان مهاجرين سودانيين وليبيين ومصريين وجزائريين وماليين ونيجيريين وكاميرونيين وغانيين".

ولفتت المنظمة الى ان "55 شخصا فقط كتبت لهم النجاة في حين لقي البقية مصرعهم وبينهم أكثر من 20 طفلا"، وأكدت أن "من بين الناجين نساء حوامل وأطفال ورضع".

وأضافت المنظمة "أنها قدمت الرعاية الصحية لهؤلاء الناجين الذين عانى بعضهم من حروق سببها الوقود الذي تسرب من محرك الزورق"، وتابعت "في حين أن آخرين عانوا من التهابات رئوية بسبب بقائهم في المياه لفترة طويلة".

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة