الامام الخامنئي: سنعاقب مسببي الهجوم الارهابي عقاباً شديداً

قال قائد الثورة الاسلامية آية الله الامام السيد علي الخامنئي، اليوم الاثنين، سنعاقب مسببي الهجوم الارهابي عقاباً شديداً.

الامام الخامنئی: سنعاقب مسببی الهجوم الارهابی عقاباً شدیداً

وافادت وكالة تسنيم الدولية للانباء بأن قائد الثورة الاسلامية أشار خلال استقبال مجموعة من اعضاء البعثة الرياضية الايرانية الذين حازوا على ميداليات في دورة الالعاب الاسيوية في اندونيسيا، الى الهجوم الارهابي في الاهواز منذ يومين، قائلاً، ان هذا الحادث المرير أثبت مرة أخرى أن الشعب الايراني يواجه أعداء كثر في مسار تقدمه وتطوره.

واعتبر سماحته الهجوم على الاشخاص العزل عملاً جباناً، قائلاً، ان هذا العمل الجبان هو عمل نفس الاشخاص الذين أينما يتلقون الصفعات في سوريا تقوم أمريكا بإنقاذهم ويتلقون الدعم المالي من السعودية والامارت.

واضاف، بالتأكيد سنعاقب مسببي الهجوم الارهابي عقاباً شديداً.

ونوه قائد الثورة الاسلامية الى ان الاستكبار يشعر بالغضب من انتصارات الشعب الايراني في جميع المجالات، لذلك ان فوزكم (الرياضيين الايرانيين) هو في الحقيقة انتصار للشعب وهزيمة لجبهة اعداء ايران.

وأشار سماحته الى محاولات الاعداء المستمرة لأخفاء نجاحات الشعب الايراني الكبيرة في مختلف المجالات، قائلا، بالتأكيد ان نجاحاتكم وانجازاتكم امام ملايين البشر في العالم لايمكن انكارها حيث ان هذه الميزة تضاعف عملكم.

ولفت قائد الثورة الى التهديدات التي تواجه الرياضيين الايرانيين في بعض المراكز الاجنبية، قائلا، ان الاستسلام لمعايير الاستكبار ليس فخراً لذلك لاينبغي الاستسلام للتهديدات والمعايير الخاطئة.

وأوضح سماحته أسباب الامتناع عن مواجهة رياضيي الكيان الصهيوني، قائلا، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية منذ انتصار الثورة الاسلامية لم تعترف بالكيان الصهيوني ونظام العنصرية الجنوب افريقي، بالتأكيد سقط النظام العنصري في جنوب افريقيا والكيان الصهيوني العنصري الغاصب المنافق سيسقط ايضاً.

وشدد قائد الثورة الاسلامية على أن الجمهورية الاسلامية الايرانية لن تشارك في المسابقات الرياضية مع رياضيي الكيان الصهيوني الغاصب وتعتبر "علي رضا كريمي" الذي امتنع في السابق عن ذلك "بطلاً حقيقاً".

/انتهى/

 

 

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة