العميد سلامي: يمكننا استهداف مصالح العدو في أي مكان

قال نائب القائد العام لحرس الثورة الاسلامية العميد حسين سلامي، اليوم الثلاثاء، يمكننا اليوم استهداف مصالح العدو في أي نقطة والرد على العدو في أي مستوى كان.

العمید سلامی: یمکننا استهداف مصالح العدو فی أی مکان

وافادت وكالة تسنيم الدولية للانباء بأن العميد حسين سلامي أشار اليوم الثلاثاء في كلمة خلال مراسم تعيين قائد جديد لحرس الثورة الاسلامية في "كهكيلويه وبويراحمد" الى ان الحصار الاقتصادي خلال 40 عاماً هو احدى اخطر سيناريوهات العدو لهزيمة الاسلام، قائلا، تمكنا الى يومنا هذا الحاق هزائم كبيرة بالاعداء.

واضاف، هزمنا الاعداء في الحرب النفسية والاقتصادية والسياسية والامنية والثقافية والعقائدية وطردناهم الى درجة قد شكلنا جبهة كبيرة ضد امريكا.

ونوه العميد سلامي الى ان تهديدات امريكا في السنوات الاخيرة لم تحقق شيئاً سوى حصول ايران على قدرة اكثر، نحن اصبحنا قوة كبرى بحيث يمكننا اليوم استهداف مصالح العدو في أي نقطة والرد على العدو في أي مستوى كان وهذه القوة الحالية ناجمة عن الضغوطات التي مارسها العدو.

وأوضح نائب القائد العام لحرس الثورة الاسلامية أن العالم يتحد اليوم لعزل امريكا بحيث بات حلفاؤها يبتعدون عنها، داعيا العالم للمجىء الى ايران ورؤية هل هي بلد محاصر من قبل العالم!.

وشدد العميد سلامي على عدم وجود مشكلة في القدرة العسكرية لخوض أي معركة والانتصار فيها، قائلا، اعدينا العدة للانتصار وليس لمنع الهزيمة.

وأضاف، في البعد السياسي لايمكن للعالم من دون ايران تسوية القضايا العالقة، نحن لسنا من يتقبل العزلة والحظر، بل نحن قدرة اقتصادية فريدة.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة