ممثل حركة حماس يطالب النخب السياسية والدينية الى مواجهة التطبيع مع الكيان الصهيوني

طالب ممثل حركة حماس في طهران خالد القدومي النخب السياسية والدينية الى مواجهة التطبيع مع الكيان الصهيوني واصفا هذا الكيان الغاصب بالهش والضعيف.

ممثل حرکة حماس یطالب النخب السیاسیة والدینیة الى مواجهة التطبیع مع الکیان الصهیونی

 واشار القدومي في تصريح خاص لوكالة "تسنيم" الدولية للانباء،  على هامش مؤتمر الوحدة الاسلامية الذي يواصل اعماله في طهران  ، الى افشال المغامرة الصهيونية المجرمة الاخيرة  من قبل المقاومة الفلسطينية وقال " اثبتت المقاومة بفضل الله سبحانه وتعالى حرصها وصمودها على حقها وعلى الامانة التي  اعطاها اياها الشعب الفلسطيني و بالتالي افشلت المغامرة الامنية المجرمة التي كانت تخطط في داخل غزة  واثبت للعالم بانها مقاومة على قدر المسؤولية.

ولفت ممثل حركة حماس في طهران الى التفاف الشعب الفلسطيني بقضيته والرعب الموجود  في الكيان الصهيوني مضيفا  ان  الشعب الفلسطيني عودنا  دائما على ابتكار وتقدم  قدما لازالة الكيان الصهيوني.    

 ودعا القدومي   الامة الاسلامية ان نبذ خلافاتها   ومواجهة الهجمة الصهيونية وقال: ا ن الشعب الفلسطيني المحاصر منذ عشرات السنين في مساحة 360 كيلومتر مربع  لم يستطع الكيان الصهيوني ان يهزم ارادته  وان يهزم قيادته  اليوم مطلوب منا كنخب سياسية ودينية ان تقف عند ادوارها  عند الامانة الملقى على عاتقها في مواجهة الهجمة الصهيونية  ومواجهة التطبيع في المنطقة  وايقافه ومنعه .

واضاف: يجب ان نقنع حكوماتنا بان الشعوب لاتريد الكيان الصهيوني  لان شعوبنا حية ونابضة لفلسطين.

وانطلقت يوم اول امس السبت في طهران فعاليّات المؤتمر الثاني والثلاثين للوحدة الإسلامية تحت عنوان " القدس محور وحدة الأمة " بحضور أكثر  من 350 شخصية اسلامية من 100 بلد.

/ انتهى /

الأكثر قراءة الأخبار الشرق الأوسط
أهم الأخبار الشرق الأوسط
عناوين مختارة