ظريف: الصواريخ الايرانية لا تخضع للتفاوض

أكد وزير الخارجية محمد جواد ظريف، ان الصواريخ الايرانية لا تخضع للتفاوض مبينا ان واشنطن انتهكت قرار مجلس الأمن الدولي المرقم 2231 وانها ليست في وضع يسمح لها بتوجيه الإتهام الى إيران.

ظریف: الصواریخ الایرانیة لا تخضع للتفاوض

وجاءت تصريحات ظريف اليوم السبت، في حوار له مع قناة " الجزيرة"  القطرية على هامش منتدى الدوحة.

وفي معرض الإجابة على سؤال مراسلة الجزيرة عن وجهة نظره حول التهم الموجهة الى إيران من قبل حكومة ترامب إزاء إنتهاك إيران لقرار مجلس الأمن الدولي المرقم 2231 بسبب

إختبارها للصواريخ الباليستية قال وزير الخارجية، أولا ان الصواريخ الإيرانية ذات أهداف دفاعية وان إيران بحاجة اليها لردع ( الأعداء ) مؤكدا ان إيران تنفق أقل التكاليف على المجال

العسكري مقارنة بسائر الدول بالمنطقة ومشددا  لهذا السبب، اننا قلنا منذ البداية أن صواريخنا غير قابلة للتفاوض.

وأكد ظريف، الموضوع الثاني هو ان أميركا وعبر إنسحابها من الإتفاق النووي قد إنتهكت وبكامل الصراحة القرار رقم 2231 لمجلس الأمن وعلى هذا الأساس، فانها ليست في وضع يؤهلها للحديث حول هذا القرار لأنهم (الأميركييون) حاولوا إلغائه لكن على الرغم من كافة محاولاتهم مازال هذا القرار قائما.

وأضاف، ان الموضوع الثالث هو ان القرار رقم 2231 لا يمنع إيران من إختبار الصواريخ بل انه يمنعها من إختبار الصواريخ ذات الرؤوس النووية فيما، أكدت الوكالة الدولية للطاقة الذرية سلمية أهداف فعاليات إيران النووية.

وفيما يخص الأوضاع في اليمن قال وزير الخارجية، ان السعوديين والإماراتيين قد حولوا اليمن الى جحيم عبر استخدام الصواريخ الأميركية والبريطانية.وأضاف، ان الحوثيين يستخدمون تلك الأسلحة التي تم شراؤها من السعودية في عهد علي عبد الله صالح.

علما بأن منتدى الدوحة الدولي الثامن عشر بدأ أعماله اليوم السبت بحضور مسؤولين من مختلف الدول في العاصمة القطرية.

ويتمحور المنتدى حول أربعة مواضيع رئيسة وهي الأمن، والسلام، والوساطة، والتنمية الإقتصادية والتطورات الإقليمية.

/ إنتهى /

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة