في انتهاك صارخ للسلم والامن الدولي.. أمريكا تهدد العالم من جديد بترسانتها النووية

اعتذرت القيادة الاستراتيجية الأمريكية التي تشرف على الترسانة النووية للبلاد عن تغريدة قالت فيها إنها مستعدة إذا دعت الضرورة، لإسقاط شيء "أكبر بكثير" من كرة العام الجديد في نيويورك.

فی انتهاک صارخ للسلم والامن الدولی.. أمریکا تهدد العالم من جدید بترسانتها النوویة

وقالت التغريدة التي نشرت قبل ساعات من تقليد إسقاط الكرة المضيئة في نيويورك إيذانا بقدوم العام الجديد، إنه إذا دعت الضرورة فنحن على استعداد لإسقاط شيء أكبر بكثير من الكرة التي يتم إسقاطها في ميدان تايمز سكوير.

وعرضت اللقطة المصورة قاذفة من نوع "بي-2" وهي تسقط قنابل ويعقب ذلك حدوث انفجارات على الأرض.

ولاقت الرسالة (التغريدة) هذه الكثير من الانتقادات على وسائل التواصل الاجتماعي.

وجرى حذف الرسالة في وقت لاحق أمس الاثنين من حساب القيادة الاستراتيجية الأمريكية على "تويتر". واستبدلت برسالة جديدة تقول: "تغريدتنا السابقة عشية العام الجديد لا تعبر عن قيمنا. نحن نعتذر. نحن ملتزمون بأمن أمريكا والحلفاء".

وياتي هذا التهديد السافر للسلم والامن الدولي باستخدام الترسانة النووية من قبل أمريكا في وقت تفرض هذه الدولة عقوبات صارمة على شعوب ودول من بينها إيران بسبب الاتهامات التي توجهها واشنطن لطهران على خلفية برنامجها النووي للأغراض السلمية.

المصدر: تسنيم+ وكالات

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة