شمخاني يكشف عن رسالة أمريكية لإيران للتفاوض حول أفغانستان

قال امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني علي شمخاني اليوم الاثنين، ان الامريكيين في أفغانستان بعثوا لي برسالة مرتين للتفاوض، فهم يكذبون بأننا نرسل لهم الرسائل للتفاوض معهم.

شمخانی یکشف عن رسالة أمریکیة لإیران للتفاوض حول أفغانستان

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء بأن علي شمخاني قال اليوم في كلمة خلال ملتقى الدفاع والامن في غرب أسيا، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لديها 3 عناصر ثابتة في سياساتها لارساء الاستقرار لكن هنا ينبغي الاشارة الى ان العدو يسمى اعماله بالاعمال الانسانية بينما عندما يتحدث حولنا يتحدث عن هدر المصالح الوطنية.

واضاف، ان سياسة الجمهورية الاسلامية قائمة على توفير الامن الجماعي دائماً وتعارض تغيير الحدود وتعارض بشدة تواجد القوى الاجنبية في المنطقة هذه هي الاركان الثلاثة الثابتة في سياسة ايران.

وتابع، يواجه الغرب اليوم مصاعب كالسترات الصفراء في فرنسا والتي ظهرت بشكل واضح، كما ان انسحاب امريكا من سوريا والعراق هو نبأ حول مستقبل مظلم لأمريكا، قد بدأت اليوم وتيرة مضادة لصناع الفوضى في المنطقة حيث سيكون انسحابا اجباريا لامريكا من المنطقة، الامريكان يتحدثون اليوم عن الانسحاب من افغانستان بينما لم يحققوا اي عنصر من عناصر الامن في هذا البلد.

ونوه شمخاني الى أن امريكا لم يكن لديها دورا في القضاء على داعش في سوريا، قائلاً، امريكا هزمت في سياساتها في سوريا وهي امام مفارقة في شرق الفرات وهذه الاوضاع لاتفرض على امريكا إلا الانحساب.

وأضاف، ان داعش فقد سيطرته على العراق، ففي هذا البلد تشكلت سيادة موحدة ويجري التنسيق بين جميع اطيافه، وهناك جيش وحشد شعبي لتوفير الامن، كما ان القادة العراقيين امتنعوا عن المشاركة بعيد الميلاد في القواعد الامريكية، نرى اليوم ان الجرائم الامريكية قد سجلت في اذهان شعوب المنطقة ولا مفر أمام امريكا سوى الانسحاب.

ونوه شمخاني الى انه بسبب فشل الحظر على ايران وعدم قدرة امريكا على القيام بعمل عسكري توجهوا للتفاوض معها، قائلا، هم يعلمون بأن الايرانيين لايتفاوضوا مع اشخاص غير منطقيين، لاحظنا كيف اجتاز ترامب تعهدات امريكا في الاتفاق النووي والاتفاقيات الدولية.

وأضاف، ان الامريكيين في أفغانستان بعثوا لي برسالة مرتين للتفاوض، فهم يكذبون بأننا نرسل لهم الرسائل للتفاوض معهم.

وفي رده على سؤال حول امكانية ان يؤدي التفاوض مع طالبان الى التفاوض مع باقي الجماعات، قال، لن تؤدي المفاوضات مع طالبان الى التفاوض مع داعش والنصرة.

وعن احتمال القيام بعمل عسكري ضد ايران، قال شمخاني، لدينا القوة الكافية الى حد انه لايمكن لأي شخص الاعتداء علينا، فإن اي خطوة ولو كانت صغيرة لن تبقى صغيرة.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة