خطيب جمعة طهران: ايران هي من حارب داعش وطردها من سوريا والعراق وليس أمريكا

أكد خطيب جمعة طهران المؤقت آية الله موحدي كرماني، اليوم، ان ايران هي من حارب داعش وطردها من سوريا والعراق وليس أمريكا.

خطیب جمعة طهران: ایران هی من حارب داعش وطردها من سوریا والعراق ولیس أمریکا

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء بأن آية الله موحدي كرماني، أشار في خطبة الجمعة في طهران اليوم، الى أن " FATF " هي بمثابة ذراع لوزارة الخزانة الامريكية لفرض عقوبات أكثر تأثيراً على ايران ومحور المقاومة.

وأضاف: ان مكافحة غسيل الاموال وتمويل الارهاب ليست إلا مجرد ذريعة وخديعة، لأن مركز غسيل الأموال والارهاب هو في أمريكا وأوروبا والكيان الصهيوني.

ونوه خطيب جمعة طهران المؤقت الى أن الرئيس الامريكي ترامب قد اعترف بأن بلاده هي من أنشأت داعش، ووزيرة الخارجية الامريكية السابقة هيلاري كلينتون أكدت في مذكراتها على هذه المسألة وذكرت أن الهدف من داعش هو خلق الفوضى في الشرق الأوسط.

 

وأضاف: ان توفير الدعم المالي للإرهاب والدعم الامريكي والاوروبي هو وراء ارتكاب داعش وجبهة النصرة ابشع الجرائم البشرية، حيث سفكوا دماء ألاف الأبرياء بأبشع الطرق ودمروا الاماكن الدينية ونهبوا التراث الثقافي والتاريخي، وفي المقابل ايران هي من حارب داعش وطردها من سوريا والعراق.

واشار آية الله موحدي كرماني الى الذكرى السنوية لأنتصار المقاومة في غزة، قائلاً، ان سكان غزة قد قاموا عقب قرار ترامب نقل السفارة الى القدس ومنذ بداية العام، بالخروج في مسيرات أسبوعياً عنوانها العودة الى الاراضي المحتلة.

وتابع، منذ بدء مسيرات العودة استشهد اكثر من 270 شخصاً برصاص الكيان الصهيوني واصابة 27 ألف فلسطيني أيضاً، إلا ان السكان يواصلون الخروج في المسيرات كل يوم جمعة، المؤلم في هذا الأمر هو أن العالم المتحضر والمدافع عن حقوق الانسان وحكام العرب ألا يرون مظلومية هؤلاء البشر؟.

ولفت الى ان المقاومة هي من صنعت النصر في سوريا، قائلا، نشاهد اليوم انسحاب امريكا من سوريا، وكيف أخرجت المقاومة داعش من العراق، كما أن المقاومة هي من جعلت سكان غزة صامدين في وجه الكيان الصهيوني، ومن دون ادنى شك ان النصر حليف لهم.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة