العميد باكبور: حرس الثورة سينتقم انتقاماً قاسياً من مرتكبي هجوم زاهدان

أكد قائد القوات البرية لحرس الثورة الاسلامية العميد محمد باكبور، اليوم الجمعة، ان حرس الثورة الاسلامية سينتقم انتقاماً قاسياً من مرتكبي وداعمي هجوم زاهدان الارهابي.

العمید باکبور: حرس الثورة سینتقم انتقاماً قاسیاً من مرتکبی هجوم زاهدان

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء بأن العميد محمد باكبور قدم في بيان تعازيه بإستشهاد عدد من منتسبي حرس الثورة الاسلامية في زاهدان بمحافظة سيستان وبلوشستان، قائلا، في الايام التي مر بها الشعب الايراني بإحتفال الذكرى السنوية الاربعين لانتصار الثورة الاسلامية قام الارهابيون التكفيريون بإمر من أسيادهم بإستهداف قوى حرس الثورة المضحين الذين كانوا قائمين على حراسة امن المواطنين في الحدود الجنوبية الشرقية للبلاد.

 

واضاف، ان استشهاد وتضحيات القوات البرية لحرس الثورة الاسلامية ليست بجديدة، اذ ان توفير الامن يتم عبر التضحيات التي تُقدم في هذه المناطق التي حولتها بعض الدول الاقليمية والدولية الى معسكر لنشاط اجهزتها الامنية والاستخباراتية.

وتابع، من دون شك ان رفاق هؤلاء الشهداء والمضحين في القوات البرية لحرس الثورة الاسلامية سينتقمون انتقاماً قاسياً من مرتكبي وداعمي هذه الجريمة اللاانسانية، فلينتظروا العقاب القاسي.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة