خطيب جمعة طهران: بيان قائد الثورة حمل رسالة واضحة لمؤتمر وارسو

أكد خطيب جمعة طهران المؤقت حجة الاسلام علي اكبري، ان البيان الاستراتيجي لقائد الثورة الاسلامية حمل رسالة للاعداء الذين شاركوا في سيرك السخرية في وارسو.

خطیب جمعة طهران: بیان قائد الثورة حمل رسالة واضحة لمؤتمر وارسو

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء بأن حجة الاسلام حاج علي اكبري قدم اليوم في خطبة الجمعة في طهران، تعازيه بإستشهاد عدد من المنتسبين لقوات حرس الثورة الاسلامية في زاهدان بمحافظة سيستان وبلوشستان.

 

وأشار الى مسيرات انتصار الثورة الاسلامية، قائلا، ان الشعب الايراني سطر ملحمة فاطمية في يوم 11 فبراير رغم الهجمة الاعلامية الشرسة والتحديات والعقوبات والاوضاع الاقتصادية الصعبة، مضيفا، ان 11 فبراير كان يوماً فريداً والجميع أقر بذلك.

ونوه خطيب جمعة طهران الى ان المشاركة في مسيرات انتصار الثورة الاسلامية كانت بمثابة صفعة لاتنسى على وجه الشياطين واعداء الامة وكانت كإهانة تاريخية للاعداء.

واشار حجة الاسلام علي أكبري الى البيان الاستراتيجي لقائد الثورة الاسلامية بمناسبة الذكرى الاربعين لإنتصار الثورة الاسلامية، قائلاً، ان قائد الثورة لخص تطلعات الشعب الايراني العزيز والمسار الذي تم اجتيازه والظروف الراهنة والمسار القادم، لخصها في خارطة طريق واضحة ووضعها في متناول الشعب الايراني.

وأكد خطيب جمعة طهران المؤقت ان الرسالة الواضحة لهذا البيان تؤكد على الضرورة الثورية، موضحاً ان قائد الثورة الاسلامية قدم عددا من التوصيات حول الاهتمام بالعلم والبحث والاقتصاد المقاوم والاستقلال والحرية والعدالة ومحاربة الفساد وأسلوب الحياة.

ونوه حجة الاسلام علي اكبري الى ان عواطف قائد الثورة تجاه الامة ولاسيما الشباب شملت البيان بأكمله، قائلا، على الاعداء ان يروا بأنهم في الوقت الذي يتحدثون فيه عن اسقاط نظام الجمهورية الاسلامية قام قائد الثورة الاسلامية برسم خارطة طريق الاعوام الاربعين القادمة  للامة الاسلامية، فالبيان يحمل رسالة للاعداء الذين شاركوا في سيرك السخرية في وارسو.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة