مسيرتان في عمران و المحويت رفضاً للتطبيع مع العدو الإسرائيلي وبراءة من الخونة

احتشد الآلاف من أبناء محافظتي عمران المحويت اليوم الأحد في مسيرتين جماهيريتين غاضبتين رفضاً للتطبيع مع الكيان الصهيوني وتجديد التأكيد على موقف الشعب اليمني الثابت الداعم والمساند للشعب والقضية الفلسطينية.

مسیرتان فی عمران و المحویت رفضاً للتطبیع مع العدو الإسرائیلی وبراءة من الخونة

ورفع المشاركون في المسيرة التي جابت شوارع مدينتي المحويت وعمران اللافتات المناهضة للكيان الصهيوني والمنددة بالتطبيع مع العدو وإعلان البراءة من الخونة.

وأكدوا رفضهم اللقاءات المشبوهة وخطوات التطبيع التي أقدم عليها المدعو خالد اليماني في مؤتمر وارسو.

واستنكر المشاركون المواقف المخزية لحكومة الفار هادي وانكشاف الأقنعة والأجندة التآمرية على قضايا الأمة والمقدسات الإسلامية.

وأكدوا أن هذه الخطوة لا تعبر عن الشعب اليمني المعروف بمواقفه الثابتة والمبدئية من القضية المركزية للأمة ومساندته للشعب الفلسطيني.

وألقيت في المسيرتين الحاشدة التي شارك فيها وكلاء المحافظة والسلطة المحلية ومدراء المديريات والمشايخ وكافة القطاعات التربوية والثقافية والشعبية والمنظمات والأحزاب والقيادات الأمنية والعسكرية كلمات عبرت عن الرفض المطلق والإدانة لسياسات التطبيع مع الكيان الصهيوني.

وجددت الكلمات التأكيد على وقوف الشعب اليمني إلى جانب الشعب الفلسطيني وقضية الأمة المركزية، معلنة البراءة من أفعال وتصرفات خونة الأوطان والشعوب.

المصدر: المسيرة نت

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار الشرق الأوسط
أهم الأخبار الشرق الأوسط
عناوين مختارة