في إشارة منه الى مؤتمر وارسو.. وزير الخارجية القطري: لو كانت هناك مشكلة مع إيران فيجب أن تكون مدعوة لطاولة الحوار

اكد وزير الخارجية القطري محمد بن عبدالرحمن آل ثاني انه في حال توجد اي مشكلة مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية فانه ينبغي اعتماد الحوار مع طهران من قبل الاطراف الاخرى.

فی إشارة منه الى مؤتمر وارسو.. وزیر الخارجیة القطری: لو کانت هناک مشکلة مع إیران فیجب أن تکون مدعوة لطاولة الحوار

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن الوزير القطري دعا إلى اعتماد الحوار سبيلا لحل أي مشكلة مع إيران، وفي إشارة إلى مؤتمر وارسو الدولي حول الشرق الأوسط، والذي عقد قبل أيام، قال: "لا نجد جهودا فعلية من الولايات المتحدة للحديث عن قضايا الشرق الأوسط، ولو كانت هناك مشكلة مع إيران فيجب أن تكون مدعوة لطاولة الحوار".

وقال آل ثاني خلال مشاركته في فعاليات مؤتمر ميونيخ للأمن اليوم الأحد، إن هناك من تحدث في الأيام الأخيرة عن تلقي "داعش" ضربة قاضية، لكن علينا توضيح أنه تم تحرير بعض الأراضي، لكن "داعش" والإرهاب لم يسحق بعد.

وأضاف أنه بالرغم من الخسائر الإقليمية، لا يزال الإرهابيون في المنطقة يحتفظون بفكرهم وعناصرهم ويواصلون تجنيد أنصار جدد.

وقال إن منطقة الشرق الأوسط تشهد مزيداً من الاستقطاب الإقليمي وحروبا بالوكالة، وأشار إلى أن الأسباب الأساسية للأزمات والنزاعات في المنطقة لا تزال مهملة.

المصدر: وكالات

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار الشرق الأوسط
أهم الأخبار الشرق الأوسط
عناوين مختارة