الامام الخامنئي: بعض قادة الدول يتواطؤون مع أمريكا ويسفكون دماء الفلسطينيين

اكد قائد الثورة الإسلامية آية الله العظمى الامام السيد علي الخامنئي، اليوم الاثنين، أن بعض قادة الدول يتواطؤون مع أمريكا ويسفكون دماء الفلسطينيين.

الامام الخامنئی: بعض قادة الدول یتواطؤون مع أمریکا ویسفکون دماء الفلسطینیین

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء بأن قائد الثورة الإسلامية، قال خلال استقبال المشاركين في الدورة الـ 36 من المسابقة الدولية للقرآن الكريم، صباح اليوم الاثنين، في حسينية الامام الخميني (رض)، ان البعض منا نحن المسلمين ننسى الأية «اَشِدّاءُ عَلَى الكُفّار»، مثل مافعل هؤلاء الاشخاص في الدول الاسلامية عبر التواطؤ مع أمريكا والصهاينة وسفكوا دماء الفلسطينيين واضاعوا حقوقهم.

وأكد قائد الثورة الاسلامية ان العمل بالقرآن يمهد للعزة والتقدم والقوة والانسجام ويوفر السعادة في الآخرة، قائلا، للأسف ان بعض قادة الدول الاسلامية لا يعملون بتعاليم القرآن ويكونون عبيداً تابعين لأمريكا والصهاينة بدلاً من ان يكونوا «اَشداءُ على الكفار»، وباتوا يمهدون الارضية للخلافات والحروب كالحرب في سوريا واليمن والمجازر ضد المسلمين بدلاً من ان يكونوا «رحماءُ بَينَهُم».

 

وأشاد قائد الثورة الاسلامية بحركة الاغاثة العظيمة للمتضررين من السيول في ايران، قائلا، انها ظاهرة مذهلةوحركة عظيمة قل نظيرها في العالم.

واعتبر سماحته اعمال الاغاثة والمساعدات الشعبية للمناطق المتضررة من السيول في محافظات كلستان وايلام ومازندران ولرستان وخوزستان شبيهةً بحركة الشباب في مرحلة الدفاع المقدس، قائلا، ان هذه الحركة الشعبية المذهلة التي نشهدها هذه الايام شبيهة بمعنويات تضحية الشباب في الثمانينيات.

واعتبر سماحته هذه المعنويات هي ثمرة التعاليم والدروس القرآنية، مشيرا الى العداء ضد جمهورية الاسلامية الايرانية، قائلا، بالرغم من ان العداء وحجمه وشدته يبدو أكثر من السابق، إلا ان هذه الاعمال والمؤامرات، هي الانفاس الاخيرة لعداء الاعداء ضد الجمهورية الاسلامية.

وأكد سماحته في الختام أنه كلما صعدوا ضد الشعب الايراني وكلما استاؤوا من تمسك الشعب الايراني بالمعارف القرآنية، في المقابل سيصبح هذا الشعب اكثر قوة وقدرة وسيزداد تمسكاً بالقرآن.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة