المشاط : في حال استمر العدوان سنضرب عمق دوله حتى إجبارها على السلام

أكد رئيس المجلس السياسي الأعلى اليمني مهدي المشاط اليوم الأربعاء أنه في حال استمر العدوان فلا يوجد لدى اليمنيين غير مواجهته باعتباره فرض عليهم وأن سقف اليمنيين لا يزال كما هو ولم يتغير والذي يتمثل في وقف العدوان واحترام السيادة اليمنية واستقلال البلاد.

المشاط : فی حال استمر العدوان سنضرب عمق دوله حتى إجبارها على السلام

وأعرب المشاط خلال لقاءه مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن غريفيث عن أمله في أن يتم استغلال الأجواء المشجعة في المنطقة للتقدم خطوات نحو السلام في اليمن، مؤكداً في الوقت ذاته أنه طالما استمر العدوان، سيستخدم الجيش اليمني كل ما هو متاح لديه لضرب العدو في عمقه حتى إجباره على وقف عدوانه.

ولفت إلى أن الحملات والتصرفات التي تصدر من الطرف الآخر، تؤكد أنه لا يريد السلام، وأن هناك أطراف من العدوان، ستتضرر من التوصل إلى السلام، وبالتالي تعمل على إفشال أي خطوات إيجابية، مشيرا في الوقت ذاته على الحرص على السلام في كل الظروف باعتبار ذلك غاية لم تتغير بتغير ظروف المعركة سلباً أو إيجاباً.

وفيما يتعلق باتفاق السويد، أشار المشاط إلى أن قوات الجيش واللجان الشعبية نفذت ما يعادل نصف التزاماتها في اتفاق الحديدة من جانب واحد، فيما لم ينفذ الطرف الآخر ولو خطوة تثبت أن لديه نوايا نحو السلام، ناهيك عن إقدامه على على خطوات وإجراءات ضاعفت من معاناة أبناء الشعب اليمني.

وأضاف" التنفيذ الأحادي من جانب الجيش واللجان الشعبية جاء في إطار حرصنا على السلام ورفع المعاناة عن أبناء شعبنا على الرغم أن تلك الخطوات جاءت من موقع قوة وليس من موقع ضعف ".

وأكد على ضرورة قيام الأمم المتحدة بالضغط على الطرف الآخر لتنفيذ التزاماته والضغط على دول العدوان لفتح مطار صنعاء ووقف الحرب الاقتصادية على الشعب اليمني وعدم تسييس الاقتصاد.

المصدرك المسيرة  نت

/ انتهى /

الأكثر قراءة الأخبار الشرق الأوسط
أهم الأخبار الشرق الأوسط
عناوين مختارة