غريب آبادي:الحظر الأحادي يعيق مكافحة الجرائم المنظمة

أكد مندب ايران الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا كاظم غريب آبادي، ان التدابير القسرية الأحادية هي مخالفة للقوانين والمبادىء الدولية وتعيق مكافحة الجرائم المنظمة.

غریب آبادی:الحظر الأحادی یعیق مکافحة الجرائم المنظمة

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء بأن  مندب ايران الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا قال في كلمة له اليوم الجمعة خلال إجتماع فريق عمل إتفاقية مكافحة الجريمة المنظمة للأمم المتحدة في فيينا، ان الاعتداءات الخارجية والتدخل والاحتلال والحرب والإرهاب وعدم الاستقرار السياسي والتطهير العرقي والإبادة الجماعية والتدابير القسرية الاحادية هي من بين العوامل التي تؤدي في النهاية إلى النزوح ووقوع الاشخاص ضحية لظاهرة الاتجار بالبشر والعبودية.

وأضاف، هذا التحدي هو في المقام الأول مهمة المنظمات الدولية بما في ذلك مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة، و على هذه المنظمات ألا تركز فقط على مؤشرات هذه الظواهر.

 

 وتناول غريب آبادي التزام الجمهورية الإسلامية الإيران في مكافحة جميع أشكال التهريب، قائلا، في السنوات الأخيرة، اتخذت إيران خطوات كبيرة على جميع المستويات الوطنية والإقليمية والعالمية في مكافحة الاتجار بالبشر.

واضاف، على المستوى الدولي، كانت إيران عضواً في عدد من الاتفاقيات الدولية ووقعت مذكرات تفاهم منفصلة مع المنظمة الدولية للهجرة ومنظمة العمل الدولية لتعزيز قدرة مؤسساتها على مكافحة الاتجار بالبشر.

وأشار إلى الجهود المبذولة لمكافحة الاتجار بالبشر، قائلا، ان الجمهورية الإسلامية الايرانية تعتقد أن الإجراءات القسرية الاحادية، تتعارض مع القوانين والمبادىء الدولية والعديد من قرارات الأمم المتحدة، و لا تزال تعيق مكافحة الاتجار بالبشر وتعطيل التعاون الدولي.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة