ممثل حركة الجهاد لـ" تسنيم": ردنا على اغتيال الشهيد ابو العطا جاء لمنع الكيان الصهيوني من العودة لسياسات الاغتيالات

اكد ممثل حركة الجهاد الاسلامي في طهران ناصر ابو شريف ان رد حركة الجهاد الاسلامي على اغتيال القائد الشهيد ابو العطا كان من اجل منع الكيان الصهيوني من العودة لسياسات الاغتيالات.

ممثل حرکة الجهاد لـ" تسنیم": ردنا على اغتیال الشهید ابو العطا جاء لمنع الکیان الصهیونی من العودة لسیاسات الاغتیالات

وأشار  ابوشريف في تصريح خاص لوكالة " تسنيم" الدولية للانباء على هامش مؤتمر الوحدة الاسلامية بطهران  الى ان رد حركة الجهاد الاسلامي على اغتيال الشهيد القائد ابو العطا كان رداً من اجل منع الكيان الصهيوني من العودة لسياسات الاغتيالات وان الدم الفلسطيني لا يمكن ان يكون جزء من اي لعبة سياسية اسرائيلية.

ونوه إلى أنه تم استهداف مناطق كثيرة ومصانع ومناطق عسكرية داخل الكيان الصهيوني لكن الكيان الصهيوني قام بتعتيم اعلامي لكي لا تنعكس على رئيس الحكومة وعلى الجيش و ادائه. 

وأضاف، هدفنا الاساسي معلن وهو تحرير فلسطين كل فلسطين ولايمكن أن نقبل بمثل هذا الكيان، سواء تحرش بنا ام لم يتحرش بنا فهو عدو غاصب مجرم اقترف كل جرائم الانسانية بحق الشعب الفلسطيني.

وفي ما يلي نص الحوار مع ممثل حركة الجهاد الاسلامي في طهران:

س) هل ما رأيناه من الجهاد الاسلامي هو الرد على عملية اغتيال الشهيد ابو العطا أم ان هناك رد أخر؟

ج) ما رأيناه من الجهاد الاسلامي هو مجرد رد وليست حرباً وليست عملية تحرير لفلسطين وانما هو رد على عملية الاغتيال للشهيد بهاء ابو العطا والاستهداف لمنزل عضو المكتب السياسي و مسؤول الجهاز العسكري في دمشق وهذا كان ردا من اجل منع الكيان الصهيوني من العودة لسياسات الاغتيالات وان الدم الفلسطيني لا يمكن ان يكون جزء من اي لعبة سياسية اسرائيلية.

من اراد ان يلعب بالسياسة فليكن بعيدا عن دم الشعب الفلسطيني، لا يمكن ان يكون دم المجاهدين من اجل تحسين وضع نتنياهو في الكيان الصهيوني لذلك كان الرد قوياً والرد متواصل، والجهاد الاسلامي في البداية اخذ كل محاولات التهدئة وكل الوساطات حتى يعطي الجواب الشافي للكيان الصهيوني ويضع ويؤكد ايضا في ذهنيته ان لا يعود لأي سياسة حمقاء من هذا النوع.

هناك اشياء كثيرة تمت، هناك تعتيم اعلامي كبير من قبل الكيان الصهيوني، استهدفت مناطق كثيرة، استهدفت مصانع، استهدفت مناطق عسكرية لكن كان هناك تعتيم اعلامي لكي لا تنعكس على رئيس الحكومة وعلى الجيش و ادائه في الكيان الصهيوني، لكن المحللون الاسرائيليون اعتبروا هذه الجولة كانت من اسوء الجولات التي قام بها الكيان الصهيوني، مقابل اغتيال شخص سوف يكون هناك بديل سريع له من المجاهدين، احدثت شللا كبيرا في كل الكيان الصهيوني لمدة ثلاثة ايام و قدمت دعاية كبيرة للشعب الفلسطيني ولحركة الجهاد الاسلامي ذاتها. اسرائيل كانت تنتظر ردة الفعل للجهاد الاسلامي ولم تكن لها اي فعل حقيقي وهذا دليل على ضعف هذا الكيان الصهيوني وانه في جولات سوف تشارك فيها كل قوى المقاومة سوف يكون وضعهه بائس الى ابعد الحدود.

س) هل حددتم من سوف يكون البديل عن الشهيد ابو العطا؟

ج) كانوا يتحدثون أن بهاء ابو العطا هو القائد المسؤول عن كل مايجري من عمليات مقاومة ضد الاحتلال. الجهاد الاسلامي لا يعلن عن (اسماء) قادته العسكريين اطلاقاً ولا يظهر اسمائهم. الكيان الصهيوني من خلال استخباراته عرف بعض الاشخاص دون غيرهم.

س) هل استخدمتم كل مافي جعبتكم من اسلحة خلال المواجهة الأخيرة مع الكيان الصهيوني ام هناك الكثير لم تستخدموه؟

ج) لا ، هي مجرد عملية رد على الكيان الصهيوني وليست عملية مفتوحة ضد الكيان الصهيوني بل كانت عملية رد محدودة، نحن عبرنا عنها بانها عملية بلا حدود بالتاكيد لن تكون هناك مجرد رد بصاروخ او صاروخين ضد الاحتلال في مقابل هذا الجانب، كما رأيتم اطلاق الصواريخ حوالي 360 صاروخ اسقطت على الكيان الصهيوني وصلت تقريبا 80 كيلومتر خارج حدود قطاع غزة وبالتالي شلت نصف مجتمع الكيان الصهيوني في هذه المعركة، فهذه نتائجها جدا كبيرة.

س) ماذا تتوقعون من مؤتمر الوحدة الإسلامية الذي تستضيفه حاليا طهران ليقدم للقضية الفلسطينية؟

ج ) العمل الوحدوي حتما له نتائج على كل الامة وعلى كل قضاياها واهمها القضية الفلسطينية لذلك اي عمل تجاه وحدة المسلمين هو بالتأكيد سوف ينعكس قوة على هذه الامة وعلى القضية الفلسطينية بشكل حتمي لانها قضية مقدسة عند كل المسلمين.

س) دائما ما نسمع البعض يتحدث عن أن حركات المقاومة هي التي تتحرش باسرائيل وتغامر بأمن الفلسطينيين!، حيث يؤدي ذلك الى رد إسرائيل، بينما رأي العالم عكس ذلك خلال الأيام الماضية عندما اغتال الكيان الصهيوني الشهيد ابو العطا وكسر حالة الهدو التي كانت سائدة؛ فماذا تقول للدول التي تتحدث عن ارتكاب مغامرات من قبل المقاومة على حد وصفها؟

ج) ليس تحرش وانما هذا هو عبارة عن عدو غاشم و مغتصب نحن هدفنا الاساسي معلن وهو تحرير فلسطين كل فلسطين ولايمكن أن نقبل بمثل هذا الكيان، ولا بأي حال من الاحوال، تحرش بنا او لم يتحرش بنا هو عدو غاصب مجرم اقترف كل جرائم الانسانية بحق الشعب الفلسطيني ومنها تهجير ثلثي الشعب الفلسطيني واخذ تقريبا الان كل فلسطين التاريخية من شمالها الى جنوبها ومن شرقها الى غربها ولذلك نحن معنين بتحرير كل فلسطين وسوف نحارب ونجمع الامة بشكل كامل، حتى تتحرر ويخرج هذا الكيان المحتل. في هذه الجولة الكيان الصهيوني كان هو المتحرش بالمقاومة الفلسطينية، لكن هو دائما المجرم والمعتدي في كل الاحوال، ونحن ندافع عن انفسنا وعن حقنا في كل الاحوال.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار الشرق الأوسط
أهم الأخبار الشرق الأوسط
عناوين مختارة