نقوي حسيني لـ "تسنيم": لا يوجد أي دليل قانوني يسمح بتفعيل آلية فض النزاع في الاتفاق النووي

قال المتحدث باسم لجنة الأمن القومي في البرلمان الإيراني سيد حسين نقوي حسيني إنه لا يوجد أي سبب سواء قانونيًا أو بموجب شروط الاتفاق النووي يسمح بإطلاق آلية فض النزاع ضد إيران.

نقوی حسینی لـ "تسنیم": لا یوجد أی دلیل قانونی یسمح بتفعیل آلیة فض النزاع فی الاتفاق النووی

وفي تصريح لوكالة تسنيم الدولية للأنباء علّق المتحدث باسم لجنة الأمن القومي في البرلمان الإيراني سيد حسين نقوي حسيني على تفعيل الدول الأوروبية لآلية فض النزاع في الاتفاق النووي قائلاً: منذ انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي، والأمريكيون يمارسون الضغوط على الدول الأوروبية لعدم الوفاء بالتزاماتها فيما يتعلق بالاتفاق النووي، بينما امتثلت إيران لالتزاماتها.

وأضاف قائلاً: بالنظر إلى أن إيران قد التزمت بجميع تعهداتها في الاتفاق النووي، فإن تفعيل هذه البلدان الثلاثة لآلية فض النزاع يعد انتهاكًا واضحًا ويظهر ضعف الدول الأوروبية وامتثالها ورضوخها لضغوط الولايات المتحدة، وعليهم أن يبرروا أفعالهم للمجتمع الدولي.

وفي إشارة الى ان هذه الدول الثلاث لا تفقه شيئاً في مبادئ القوانين الدولية قال نقوي حسيني: يتم تفعيل آلية فض النزاع إذا فشل أحد أطراف الاتفاقية في الوفاء بالتزاماته بموجب شروط الاتفاق النووي. فلقد أوفت إيران بجميع التزاماتها، ولكن الأطراف الأخرى هي التي لم تفِ بأي من التزاماتها في الاتفاق النووي ويجب إدانتها.

وتابع قائلاً: لا يوجد أي سبب قانوني أو بموجب بنود الاتفاق النووي يستدعي رغبة هذه الدول الثلاث في استخدام آلية فض النزاع ضد إيران، لذلك يجب على الجهاز الدبلوماسي في البلاد الدفاع عن حق الشعب إلى أقصى حد ممكن.

وأكد المتحدث باسم لجنة الأمن القومي في البرلمان الإيراني سيد حسين نقوي حسيني أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية ستعمل بما يحقق مصلحتها الوطنية تحت أي ظرف من الظروف ولن تستسلم لتهديد الأوروبيين.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة