مدير مركز العراق لـ"تسنيم": مظاهرات الجمعة ستظهر للعالم ان أمريكا مرفوضة وقوة محتلة

رأى مدير مركز العراق للدراسات محمد صادق الهاشمي، ان خروج ملايين العراقيين يوم الجمعة المقبلة سوف يظهر للعالم بأسره ان أمريكا مرفوضة من قبل الشعب العراقي وانها قوة محتلة.

مدیر مرکز العراق لـ"تسنیم": مظاهرات الجمعة ستظهر للعالم ان أمریکا مرفوضة وقوة محتلة

وأكد مدير مركز العراق للدراسات محمد صادق الهاشمي في تصريح لمراسل وكالة تسنيم الدولية للأنباء، على ضرورة خروج مظاهرات حاشدة تهدف الى الضغط على الحكومة العراقي في تطبيق قرار البرلمان في اخراج القوات الامريكية من العراق قائلاً: ان قوى المقاومة اتفقت على ان تخرج في تظاهرات يوم الجمعة القادمة رافعة شعار الضغط على الحكومة لاخراج القوات الامريكية من العراق ولتطبيق القرار البرلماني الذي صدر والذي يخول الحكومة العراقية بترحيل القوات الامريكية من العراق.

وتابع قائلاً: الان أمريكا محرجة بعد صدور هذا القرار وبعد موقف المقاومة الموحد في رفض وجود القواعد الامريكية في البلاد وهذا ما أدى الى قرار المقاومة في اجراء المظاهرات الموحدة, ولهذا قامت بتحريك الجوكر والمدنيين والعلمانيين وكل الذيول الامريكية, ولكن بالنتيجة لن تصل مبتغاها, وانا اعتقد الزخم الكبير من الجماهير الذي سينزل الشارع في الأيام القادمة سيثبت ان الكفة الراجحة هي للقوى الوطنية المخلصة والرافضة للاحتلال الأمريكي.

وحول النتائج المرتقبة من هذه التظاهرات قال الخبير الاستراتيجي بالشؤون العراقية محمد صادق هاشمي انه سوف تعطي هذه التظاهرات شيئاً جديداً للرأي العام العالمي والعربي والإسلامي والدولي خاصة الأوروبي والامريكي, وهو ان أمريكا بعد سبعة عشر عاماً كانت توحي للعالم ان العراق قبل بوجودها وان هناك علاقات متينة بين الشعب العراقي وامريكا والى اخره من الأساليب التي تتبعها, ولكن خروج الملايين يوم الجمعة المقبلة سوف يظهر ويخبر العالم بأسره ان أمريكا مرفوضة من قبل الشعب العراقي وانها قوة محتلة, وهذا سيكون الهدف الأساسي من التحرك.

وأضاف قائلاً: نتوقع انه سيكون لهذه الاحتجاجات نتائج مهمة, فهمها حاولت أمريكا ان تبقى الا انها امام خيارين, اما ان تبقى وهي فاقدة للشرعية امام الرأي العام العالمي وامام مجلس الامن والأمم المتحدة, او ان تخرج وهي نتيجة نهائية في المحصلة لأنها فقدت الشرعية بعد القرار البرلماني وبعد تظاهر الملايين المطالبة بخروجها من البلاد ولا يمكنها إيجاد أي مبرر للبقاء.

وفي إشارة الى استمرار التظاهرات والاحتجاجات في الشارع العراقي والى أي مدى ستستمر هذه المظاهرات قال الهاشمي: أعتقد بان الجماهير العراقية ستشارك في هذه المظاهرات بالملايين وسوف تكون بمثابة الفاتحة لعهد جديد لمصير الشعب العراقي وسوف توحد صفوف الشعب العراقي من خلال خلق قاسم مشترك بين الجماهير العراقية وهو اخراج القوات الامريكية من العراق, وسوف تلقي هذه التظاهرات بآثارها على الموقف السياسي الموحد ان شاء الله.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار الشرق الأوسط
أهم الأخبار الشرق الأوسط
عناوين مختارة