تخت روانجي: أميركا لا حق لها في أي إجراء ضد إيران تحت القرار 2231

تخت روانجی: أمیرکا لا حق لها فی أی إجراء ضد إیران تحت القرار 2231

رفض مندوب إيران الدائم لدى منظمة الأمم المتحدة تصريحات نظيرته الأميركية، مؤكدا أن أميركا لا يحق لها البدء بأي إجراء تحت القرار 2231 لتمديد الحظر التسليحي ضد إيران.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء، بأن مجيد تخت روانجي مندوب الجمهورية الإسلامية الإيرانية الدائم لدى منظمة الأمم المتحدة، لفت يوم السبت في تغريدة على تويتر إلى أن اميركا خرجت من الإتفاق النووي ولا حق لها باستخدام القرار 2231 الصادر عن مجلس الأمن الدولي لتمديد الحظر التسليحي ضد إيران – والذي ينتهي في شهر تشرين الأول/اكتوبر من العام الجاري -.

وكتب مندوب الجمهورية الإسلامية الإيرانية الدائم لدى منظمة الأمم المتحدة في تغريدته على تويتر: إن سفيرة أميركا لدى منظمة الأمم المتحدة تتصور أن الولايات المتحدة لها الحق في إستخدام آلية الزناد لإعادة الحظر بدعم من القرار 2231 الصادر عن مجلس الأمن الدولي.

وأضاف: إن هذا خطأ؛ فأميركا ومنذ أن أوقف مشاركة الولايات المتحدة في الإتفاق النووي، لا يمكنه أن يكون شريكا في هذا الاتفاق.
ولفت تخت روانجي إلى أن اميركا التي انتهكت القرار 2231، لا يحق لها أن تبدأ بأي إجراء ضمن هذا القرار الصادر عن مجلس الأمن الدولي.

وكانت كيلي كرافتت مندوبة أميركا الدائمة لدى منظمة الأمم المتحدة، قد زعمت في مؤتمر صحفي يوم الجمعة، أن كل من يقرأ القرار 2231 يمكنه أن يفهم أن أميركا لها حق استخدام آلية الزناد لتمديد الحظر التسليحي على إيران.

كما ادعت كرافت أنها وضعت مسودة القرار لتمديد الحظر التسليحي على إيران والذي ينتهي في تشرين الأول/اكتوبر القادم، تحت تصرف ألمانيا وبريطانيا وفرنسا، وتوقعت أنه تم إرسال نسخة منها إلى روسيا واستونيا.
 

/ انتهى /

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة