الخارجية الايرانية ترد بشدة على بيان مجلس تعاون دول الخليج الفارسي


الخارجیة الایرانیة ترد بشدة على بیان مجلس تعاون دول الخلیج الفارسی

أدان المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية البيان الصادر عن مجلس تعاون دول الخليج الفارسي بشان المطالبة بتمديد الحظر التسليحي على ايران مؤكدا ان الامانة العامة للمجلس تحولت الى بوق لاعداء ايران.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للانباء، انه عقب الأنباء التي نشرتها الأمانة العامة لمجلس تعاون دول الخليج الفارسي والتي طالبت بتمديد الحظر التسليحي على ايران  وتوجيهها سائر التهم الباطلة من قبل الأمين العام الجديد لمجلس التعاون ، أعرب المتحدث باسم وزارة الخارجية سيد عباس موسوي عن أسفه للتوجه غير البناء لبعض أعضاء مجلس التعاون  تجاه الجمهورية الإسلامية الايرانية وقال :  "للأسف ، يبدو أن ما يسمى بمجلس تعاون الخليج الفارسي قد تحول الى منصة لبعض ضيقي الافق في داخل المجلس و خارج المنطقة  ، وأصبحت أمانة المجلس  بوقا لاعداء ايران من خلال تأثرها بالسياسات والتصرفات الخاطئة والمدمرة لبعض الأعضاء".

وأضاف المتحدث باسم وزارة الخارجية: " ان مجلس تعاون دول الخليج الفارسي الذي  يعيش  في ذروة عدم الكفاءة ، وان الخلافات الداخلية والسياسات غير الواقعية ادت الى فشله فان من خلال هذا التصرف  يكون المجلس قد تجاهل حقائق المنطقة وغض الطرف عن الحقائق والأولويات في هذه الظروف الحساسة.

وأضاف موسوي: "البيان غير المسؤول للأمين العام (لمجلس التعاون) في حال يصدر بشكل احادي ومفروض بحيث أن بعض أعضاء المجلس، ورغم المشاكل الاقتصادية ، لا يتوقفون عن شراء وتخزين الأسلحة وهم من أكبر زبائن الأسلحة في المنطقة والعالم. ودون شك  فان مصالح امريكا مرتبطة أيضًا بالمزيد من مبيعات الأسلحة  لهذه الدول وبمثل هذا النهج والمزاعم الواهية.

وفي الختام قال المتحدث باسم وزارة الخارجية : ان ارتكاب المجازر ضد الشعب اليمني وخاصة اطفال اليمن، لهو من المصاديق الملموسة للسياسات الخاطئة لبعض أعضاء هذا المجلس، حيث يسقط أبناء هذا الشعب كل يوم ضحايا لمختلف انواع الاسلحة الغربية وعلى يد قادة هذا المجلس وأمام أعين العالم.

 انتهى /

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة