عراقجي: إيران ستعود إلى التزاماتها بعد التحقق من صحة الإجراءات الأمريكية


عراقجی: إیران ستعود إلى التزاماتها بعد التحقق من صحة الإجراءات الأمریکیة

قال مساعد وزير الخارجية للشؤون السياسية سيد عباس عراقجي :إذا كانت امريكا جادة في مزاعمها بشان العودة إلى الاتفاق النووي فالطريق سهل ، فعليها العودة إلى الاتفاق الذي انسحبت منه وإنهاء جميع العقوبات التي فرضت على ايران في الادارة الامريكية السابقة.

وأفادت وكالة تسنيم  الدولية للأنباء ، ان تصريح عراقجي جاء خلال استقباله  اليوم الأحد السيدة هيرالدستاد، الممثلة النرويجية الخاصة لسوريا والعراق، التي زارت الجمهورية الإسلامية الإيرانية ، وبحث  الجانبان في اللقاء اخر التطورات الجارية في العراق وسوريا وسبل مواجهة  العوامل المزعزعة للامن في المنطقة سيما الجماعات الارهابية التكفيرية .

وأكد عراقجي في اللقاء على استعداد الجمهورية الإسلامية الإيرانية لمواصلة التعاون الثنائي مع النرويج  بشان  القضايا الإقليمية والدولية  وقال : أن "الأمن والاستقرار في دول الجوار يحظى باهمية للغاية بالنسبة للجمهورية الإسلامية الإيرانية ، ولن تدخر بلادنا  اي جهد في هذا المجال ، كما لعبت دورا فريدا عندما لبت دعوة الحكومتين العراقية  والسورية في محاربة جماعة داعش الإرهابية في هذين البلدين.

وأشارمساعد وزير الخارجية للشؤون السياسية الى موضوع الاتفاق النووي باعتباره الإنجاز الدبلوماسي الأكبر في منطقة غرب آسيا المضطربة وقال : إذا كانت امريكا جادة في مزاعمها بشان العودة إلى الاتفاق النووي فالطريق سهل ، فعليها العودة إلى الاتفاق الذي انسحبت منه  وإنهاء جميع العقوبات التي فرضت على ايران  في الادارة الامريكية السابقة.  و الجمهورية الإسلامية الايرانية ايضا كما اعلنت على أعلى مستوى ستعود إلى جميع التزاماتها  بشان الاتفاق النووي بعد التحقق من صحة الإجراءات الأمريكية.

من جانبتها اشارت الممثلة النرويجية الخاصة لسوريا والعراق خلال اللقاء الى الجهود الإنسانية لبلادها في المنطقة مؤكدا رغبة بلادها بمواصلة المشاورات السياسية مع الجمهورية الإسلامية الايرانية بشان القضايا الإقليمية.

انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة