الزهار: لن نتنازل عن شبر من أرض فلسطين

رمز الخبر: 1075018 الفئة: انتفاضة الاقصي
محمود الزهار

حذر الدكتور محمود الزهار عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الاسلامية حماس، الاحتلال الصهيوني من المساس بالمقدسات الاسلامية والمسيحية،قائلا في كلمة خلال مؤتمر الثوابت العاشر الذي حمل عنوان "الانتفاضة طريقنا"، وعُقد اليوم السبت في غرب مدينة غزة إحياءً للذكرى الـ 68 للنكبة، "لن تتغير عقيدتنا حتى يتحقق حلم العودة الكاملة لأرضنا المحتلة".

وقال الزهار وهو رئيس المؤتمر في كلمته الافتتاحية، إن هذا المؤتمر يتزامن مع انتفاضة القدس المتواصلة، تأكيداً على رفض التقسيم الزماني والمكاني للمسجد الأقصى، معتبراً أن الثوابت الوطنية حق مقدس لا تنازل عنه.

وجدد تأكيده على حق العودة الكاملة لأراضينا المحتلة، حتى آخر شبر فيها، محذراً "لن نتنازل عن شبر واحد من فلسطين".

بدوره، أكد النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي الدكتور أحمد بحر، أن "شعبنا الفلسطيني في أماكن تواجده، اليوم موحد على حق العودة دون أي تعويض أو انتقاص".
وقال بحر في كلمة له: نتذكر المآسي التي تسبب بها الاحتلال «الإسرائيلي» لأبناء شعبنا أثناء الاحتلال عام 1948 ولا نريد أن تعود تلك الأيام المأساوية.

وأضاف،"أرى من خلال هذا الاجتماع الميمون وحدة شعبنا الفلسطيني سواء على مستوى الفصائل أو الوجهاء والمخاتير أو المرأة الفلسطينية التي قدمت الكثير لقضيتنا الوطنية".

وشدد على، أنه" لا يمكن أن تتحرر هذه الأرض ولا يمكن لحق العودة أن يعود إلا بتحقيق الوحدة التي تتجلى اليوم في المؤتمر والمقاومة بكافة أنواعها"، معتبراً أن "المقاومة هي الطريق الثاني بعد الوحدة الوطنية لتحرير أراضينا".

ووجه بحر رسالة للاحتلال ورئيس وزراءه بنيامين نتنياهو "هذه الأرض لنا والمقدسات لنا وسترحلون من هذه الديار قريباً بإذن الله".

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار