ايران والصين توقعان على اتفاقية للتعاون الدفاعي والعسكري

وقع وزير الدفاع الايراني العميد حسين دهقان ووزير الدفاع الصيني "تشانغ وان تشوان" اليوم 14 نوفمبر في طهران اتفاقية للتعاون الدفاعي والعسكري بين البلدين.

ایران والصین توقعان على اتفاقیة للتعاون الدفاعی والعسکری

واشار العميد دهقان خلال هذا اللقاء الى زيارة الرئيس الصيني الى ايران وتأكيد رئيسا البلدين على تعزيز التعاون الدفاعي والعسكري ومكافحة الارهاب في اطار وثيقة شاملة للتعاون بين البلدين.

واضاف، ان رفع مستوى التعاون الدفاعي والعسكري مع الصين من الاولويات الرئيسية للدبلوماسية الدفاعية الايرانية وتأتي زيارة وزير الدفاع الصيني في هذا الصدد.

ونوه دهقان الى ان التعاون الدفاعي والعسكري بين ايران والصين يضمن السلام والامن العالمي والاقليمي، مؤكدا على ان الحفاظ على السلام والاستقرار في آسيا واقيانوسيا مهمة جميع دول المنطقة.

واضاف، ان منطقة الشرق الاوسط اليوم تحولت الى مركز للازمات والفوضى بسبب التدخلات الخارجية وعدم احترام السيادة الوطنية للدول، وادت الى انتشار الارهاب الى اقصى نقاط العالم.

واشار وزير الدفاع الى الدعم الامريكي وبعض الدول الاقليمية للتيارات الارهابية، قائلا، ان دائرة الارهاب تتسع الى اوروبا وآسيا المركزية والقوقاز والمناطق الاخرى، وتحول تهديد داعش والارهاب اليوم الى تحد هام اقليمي وعالمي.

واكد دهقان ان مواجهة هذه الازمة بحاجة الى تعاون صادق وفعال من قبل جميع الدول المعرضة للتهديد من الارهاب.

ونوه الى ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تعلن استعدادها لايجاد حركة جماعية لمواجهة هذا التهديد من خلال التجارب الكبيرة التي اكتسبتها خلال السنوات الاخيرة في مجال مكافحة الارهاب، وتؤمن بأن الصين يمكنها اداء دور هام للغاية في هذه العملية.

واعرب وزير الدفاع عن امله في ان تكون زيارة وزير الدفاع الصيني بداية مرحلة جديدة من التعاون الدفاعي والعسكري وتوفير مستلزمات تعزيز السلام والاستقرار والامن الاقليمي والدولي.

بدوره اكد وزير الدفاع الصيني ان ايران بلد كبير يتمتع بحضارة عريقة ومكانة بارزة في المجالات السياسية والامنية والعسكرية والاقتصادية والثقافية، معربا عن سعادته من لقاء العميد دهقان في طهران واجراء مشاورات ثنائية معه.

واضاف، ان القواسم المشتركة والتفاهم بين ايران والصين حول القضايا الدولية والاقلمية المختلفة، مهد الطريق لتعزيز التعاون الدفاعي والعسكري بين البلدين بشكل كامل.

واشار الى زيارة العميد  دهقان منذ عامين الى الصين، واصفا العلاقات الدفاعية والعسكرية بين ايران والصين "بالجيدة".

واكد وزير الدفاع الصيني على ضرورة تعزيز التعاون وترسيخه عبر تنفيذ اتفاقية التعاون الدفاعي العسكري بين البلدين.

واعتبر وزير الدفاع الصيني التوقيع على اتفاقية التعاون الدفاعي والعسكري هاما ومن شأنه ترسيخ العلاقات بين البلدين، معربا عن امله في ان تكون زيارته الى طهران بداية جديدة في تعزيز العلاقات الدفاعية والعسكرية بين البلدين.

ووقع وزيرا الدفاع الايراني والصيني في نهاية هذا اللقاء اتفاقية للتعاون الدفاعي والعسكري بين ايران والصين.

وتشمل الاتفاقية تعزيز التعاون الدفاعي والعسكري وتبادل الخبرات في المجالات العسكرية لاسيما في المجالات التدريبية والمكافحة الشاملة للارهاب وعوامل الفوضى في المنطقة.

/انتهى/

 

الأكثر قراءة الأخبار الأمن والدفاع
أهم الأخبار الأمن والدفاع
عناوين مختارة