اللجنة النووية أعدت مشروعا لإلزام الحكومة باعادة تفعيل العمل في المفاعل النّووية

قال رئيس اللجنة النّوويّة في مجلس الشورى الإسلامي مجتبى ذوالنور أن اللجنة النووية قدمت مشروع " الزام الحكومة بتوسيع العمل في المفاعل النووية للرد على خرق الإتفاق النووي من قبل أمريكا" الى هيئة رئاسة المجلس اليوم الأحد.

اللجنة النوویة أعدت مشروعا لإلزام الحکومة باعادة تفعیل العمل فی المفاعل النّوویة

وفي مقابلة أجرتها وكالة تسنيم الدولية للأنباء مع رئيس اللجنة النّوويّة في مجلس الشورى الإسلاميّ حجة الإسلام مجتبى ذوالنور أكد البرلماني الايراني أن اللجنة النووية التي يترأسها هو أعدت مشروعا يلزم الحكومة للرد على الإنتهاكات الأمريكية للإتفاق النووي وذلك في إطار معاهدة الحد من انتشار الأسلحة النووية (NPT).

وأضاف ذوالنور أن هذا المشروع الذي وقعه 87 نائبا قدم اليوم الى رئاسة المجلس لمناقشته.

وجاء في المادة الاولى من هذا المشروع أن على الحكومة الإيرانية أن ترد على الإنتهاك الصريح الذي ارتكبته أمريكا بعد التصويت على قرار تمديد العقوبات على ايران لعشر سنوات قادمة وذلك برعاية الأمور التالية.

أولا: تصنيع وتثبيت وتشغيل أجهزة متطورة للطرد المركزي وفق الحاجة لإنتاج ما لا يقل عن 190 ألف وحدة لتخصيب اليورانيوم.

ثانيا: رفع نسبة تخصيب اليورانيوم الى 20 بالمئة.

ثالثا: رفع حجم اليورانيوم المخصب المحفوظ بقدر ما تحتاجه النشطات السلمية دون النظر الى تعهدات الاتفاق النووي.

رابعا: تنمية انتاج وحفظ المياه الثقيلة اللازمة وبيع المياه الزائدة عن الحاجة في الاسواق العالمية.

خامسا:عودة عمل مفاعل أراك للمياه الثيقلة لمرحلة ما قبل الاتفاق النووي وتكميل العمل به.

سادسا: ايقاف تنفيذ برتوكول الملحق بالاتفاق النووي والتي تطوعت ايران لتنفيذه.

/انتهى/

أخبار ذات صلة
الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة