طهران: بريطانيا تثير الفتنة و"تيريزا ماي" تريد ارضاء بعض اعضاء مجلس التعاون

رمز الخبر: 1261430 الفئة: ايران
بهرام قاسمی

طهران - تسنيم :رد المتحدث بإسم الوزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي على تصريحات رئيسة الوزراء البريطانية" تيريزا ماي" في مؤتمر مجلس التعاون لدول الخليج الفارسي في المنامة.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء ان بهرام قاسمي المتحدث بإسم الوزارة الخارجية الايرانية أشار الى تصريحات رئيسة الوزراء البريطانية " تيريزا ماي " عند اجتماعها في مؤتمر مجلس التعاون لدول الخليج الفارسي في البحرين  وقال ان الدول التي تتدخل غير مكترثة في شؤون سائر البلدان وتثير فيها التوتر والفوضى والحروب والعنف والارهاب غيرمسموح لها ان تتهم الآخرين بالتدخل في شؤون المنطقة.

وأضاف قاسمي ان بريطانيا تسعى لتعود إلى هذه المنطقة فتلجأ إلى طرق لإثارة الفتنة والفرقة بين دول المنطقة وان الجمهورية الاسلامية الايرانية ترى سياساتها هذه ماهي الا تخبط عشوائي وفاشل.

ووصف بهرام قاسمي تصريحات تيريزا ماي بالمتملقة لأعضاء مجلس التعاون لدول الخليج الفارسي بعد تغيير مسار العلاقات بينها وبين الاتحاد الاوروبي وان ما وجهته رئيسة الوزراء البريطانية من تهم للجمهورية الاسلامية الايرانية يتعلق بهذه التحولات في شتى المجالات والمشاكل والتعقيدات التي تمس مصالح ومكانة بريطانيا الدولية، مؤكدا أن ما جعل رئيسة الوزراء البريطانية تدلى بتصريحات غيرلائقة وغير مقبولة ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية والشعب الايراني، هو جلب رضاء بعض الاعضاء في هذا المجلس.

واعرب المتحدث باسم الخارجية الايرانية عن تصوره بان الهدف من وراء اطلاق مثل هذه التصريحات يصب في سياق محاولات لندن عقد صفقات تسليحية جديدة باهضة الثمن مع بعض بلدان مجلس التعاون ما يؤدي الى تصعيد الازمات الناجمة عن الحروب الاجرامية التي ترتكب ضد الشعوب المضطهدة في اليمن وسوريا والبحرين والعراق والبلدان الاسلامية الاخرى في المنطقة.

/انتهى/

اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
أحدث الأخبار