خطيب جمعة طهران: ان النصر في حلب قريب..بريطانيا في اضعف حالاتها

رمز الخبر: 1262539 الفئة: ايران
خاتمی

اشار خطيب جمعة طهران آية الله سيد احمد خاتمي الى مصادقة الكونغرس الامريكي على قانون تمديد العقوبات الامريكية ضد ايران، قائلا، ان وحدة المسؤولين الايرانيين امام خرق الاتفاق النووي "جديرة بالثناء والاحترام".

وافادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان خطيب جمعة طهران المؤقت آية الله سيد احمد خاتمي هنأ في خطبة الجمعة  الانتصارات في حلب والموصل،  قائلا، بعون الله ان النصر في حلب قريب وسيهزم اعداء الاسلام هناك.

ونوه الى ان الاستكبار العالمي وضع شروط على الموصل وحلب، قائلا، ان المقاتلين الشجعان في الجيشين العراقي والسوري والتعبئة الشعبية والحشد الشعب يتقدمون في حلب والموصل ونبارك لهم بالنصر.

واشار امام جمعة طهران الى مصادقة الكونغرس الامريكي على قانون تمديد العقوبات الامريكية ضد ايران، قائلا، أمل من اوباما الذي يريد يوم الاثنين اتخاذ القرار في هذا الشأن ان ينتبه جيدا من الوقوع في مصيدة الصهاينة.

واعتبر آية الله خاتمي الوحدة التي تشكلت في البلاد امام سلوكيات الكونغرس الامريكي ، جديرة بالثناء، قائلا، ان قائد الثورة وجميع المسؤولين الايرانيين اكدوا ان هذا التصرف يعتبر خرقا للاتفاق النووي ويستلزم الرد بحزم.

واشار خطيب جمعة طهران الى ان التصريحات التي اطلقها المسؤولون البريطانيون في الاجتماع الاخير لمجلس دول تعاون الخليج الفارسي، مهترئة، قائلا، ان هذه التصريحات من قبل مسؤولي بلد لديه ملف اسود في ايران لن يتم الرد عليه سوى بعبارة واحدة وهي "الموت لبريطانيا".

وشدد خاتمي على انه حيثما وطأة قدم الاستعمار ظهرت محاربة الاسلام وبث التفرقة، قائلا، هاهم ظهروا مجددا والحمدلله على انهم اليوم في اضعف حالاتهم وهذه التصريحات ستذهب ماء وجههم اكثر واكثر.

/انتهى/

اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
أحدث الأخبار