شكرت الدول المصوّتة برفض سياسة الاحتلال

حماس: القرار الدولي بوقف الاستيطان انتصار للشعب الفلسطيني

رمز الخبر: 1276193 الفئة: انتفاضة الاقصي
حماس

عدت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، قرار مجلس الأمن القاضي بوقف الاستيطان في الأراضي الفلسطينية المحتلة انتصارًا للشعب الفلسطيني.

وقال الناطق باسم حركة "حماس" عبد اللطيف القانوع في تصريح، مساء الجمعة: "إن القرار انتصار لشعبنا الفلسطيني، ويعزز حق شعبنا في كامل أرضه"؛ مرحبا بأي قرار يرفض الاحتلال والاستيطان.

وشدد على أهمية وجود ترجمة واقعية للقرار، قائلا: "يجب أن تكون هناك ترجمة للقرار بشأن الاستيطان، بما يضمن عدم بناء أي مستوطنة، وإنهاء الاحتلال وفقا للقوانين الدولية".

وأضاف: "الاحتلال والاستيطان غير شرعيين، ويتعارضان مع القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة"

وشكرت "حماس" الدول التي صوّتت في جلسة مجلس الأمن مع حق شعبنا في أرضه، ورفضت سياسة الاحتلال، مثمنة دورها في تعزيز حقوق الشعب الفلسطيني.

ورحبت الحركة في تصريح صحفي لها، بالتحول والتطور المهم في المواقف الدولية الداعمة للحق الفلسطيني في المحافل الدولية.

وطالبت بمزيد من المواقف المساندة لعدالة القضية الفلسطينية والعمل على إنهاء الاحتلال.

وكان مجلس الأمن الدولي، أقر مساء الجمعة، بأغلبية ساحقة مشروع قرار لوقف الاستيطان الصهيوني في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وذلك بعد سحب مصر مشروع القرار تحت ضغط من "إسرائيل" والرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترمب.

ووافق 14 عضوًا بمجلس الأمن على القرار، وذلك لأول مرة منذ 36 عاما، في حين امتنعت الولايات المتحدة وحدها عن التصويت.

ويؤكد القرار عدم شرعية إنشاء "إسرائيل" للمستوطنات في الأرض المحتلة منذ عام 1967 بما فيها شرقي القدس، ويعدّ إنشاء المستوطنات انتهاكا صارخا للقانون الدولي وعقبة كبرى أمام تحقيق حل الدولتين وإحلال السلام العادل.

المصدر: المركز الفلسطيني للإعلام

/انتهي/ 

اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
أحدث الأخبار