مؤكدا حصول اتصالات مع الفرنسيين

الأسد: الغرب يدفع ثمن دعمه للمسلحين

رمز الخبر: 1330133 الفئة: دولية
اسد

قال الرئيس السوري بشّار الأسد أنّه يعمل على استعادة السيطرة على كل الأراضي السورية، لافتاً إلى أن الغرب يدفع ثمن دعمه لمن ظنهم "معارضة معتدلة".

وقال الأسد، اليوم الخميس، في مقابلة مع إذاعة "أوروبا 1": "ننوي استعادة كل شبر من أراضينا من يد "الإرهابيين" ولن نربح الحرب إلا بعد طردهم من سوريا".

وأضاف: "الغرب دعم مجموعات مسلحة ظناً بأنها معتدلة لكنه بذلك كان يدعم القاعدة وهو يدفع الآن ثمن سياساته في سوريا".

كما كشف الرئيس السوري بشّار الأسد، عن حصول اتصالات مع أفراد من جهاز الاستخبارات الفرنسي، واعتبر أنّ السياسة الفرنسية حيال سوريا قامت منذ البداية على دعم الإرهاب، كما قلل من أهمية الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند "الذي أصبحت نسبة شعبيته في الحضيض وبلغت الـ11%".

وقال الأسد: "قمنا باتصالات مع أعضاء من جهاز الاستخبارات الفرنسي وذلك خلال زيارة آخر وفد فرنسي لسوريا مؤخراً".

وأضاف الرئيس السوري: "سياسة فرنسا كانت ومنذ اليوم الأول تعتمد على دعم الإرهاب في سوريا"، لافتاً "الحقيقة لا آبه بفرنسوا هولاند الذي أصبحت نسبة شعبيته في الحضيض وبلغت ال11%".

ونفى الرئيس السوري، بشّار الأسد، مجدداً تقرير منظمة العفو الدولية الذي تحدث عن حصول حالات تعذيب بحق معارضين في سجن "صيدنايا"، واعتبره قائماً على ادعاءات كاذبة.

وقال الأسد في مقابلة مع إذاعة "أوروبا 1" اليوم: "تقرير منظمة العفو الدولية لا صحة له ومن المشين أن تقوم منظمة دولية كمنظمة العفو بتقرير اعتماداً على ادعاءات كاذبة".

وأضاف "تقرير منظمة العفو هو تقرير أطفال.. نحن لا نستعمل أساليب التعذيب في السجون وهذا ليس من شيمنا".

 كما شكر روسيا على المساعدة في دحر الإرهاب لافتاً أن موسكو تحترم السيادة السورية.

وأضاف "روسيا تساعدنا في محاربة الإرهاب وتحترم سيادتنا ودعمها كان أساسياً في دحر "داعش" والإرهاب".

المصدر: سبوتنيك

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار