الاحتلال الصهيوني يتأهب لاحتمال تصاعد الأوضاع بالقدس

رمز الخبر: 1593698 الفئة: انتفاضة الاقصي
قدس

طهران/ تسنيم // وضعت الأجهزة الأمنية للاحتلال الإسرائيلي في حالة تأهب مع احتمال إعلان ترامب للقدس عاصمة لهذا الكيان الغاصب.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن رئيس حكومة الاحتلال الصهيوني بنيامين نتنياهو، إن أجهزة الأمن الصهيونية تتأهب لاحتمال تصاعد الأوضاع بمدينة القدس، عقب الإعلان المحتمل للرئيس الأميركي دونالد ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيوني أو نقل السفارة الأميركية للمدينة.

وأضاف نتنياهو في جلسة لجنة الخارجية والأمن التابعة للكنيست، إنه لا يوجد في هذه المرحلة أية معلومات تشير إلى تصعيد محتمل.

ونظرا لكون الجلسة مغلقة أمام وسائل الإعلام، نقلت القناة الصهيونية العاشرة عن أعضاء كنيست، رفضوا الإشارة إلى أسمائهم، أن عضوي الكنيست نحمان شاي من كتلة "المعسكر الصهيوني"، وميخال روزين من كتلة "ميرتس" وجها سؤالا لنتنياهو بشأن استعدادات قوات الاحتلال لإمكانية حصول تصعيد أمني في أعقاب إعلان ترامب بشأن القدس.

ورد نتنياهو بالإيجاب، ولكنه أوضح أنه "لا يعلم ماذا سيفعل ترامب بشأن السفارة الأميركية"، مضيفا أنه يجري الاستعداد لكل الاحتمالات.

ونقل عن نتنياهو قوله إن "قوات الاحتلال تعرف جيدا ما الذي يتوجب فعله"، وإنه لا يوجد أية معلومات تشير إلى تصعيد محتمل.

وفي سياق متصل أغلقت قوات الاحتلال ، أمس الثلاثاء، مداخل بلدة يعبد جنوب مدينة جنين شمال الضفة المحتلة، وشرعت بمداهمات على أطراف البلدة.

/انتهى/

المصدر: قناة الأقصى

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار