الشيخ حمود: لا تختصر هذه الأمة بأمير يقتل أهل غزة وأهل اليمن

طهران / تسنيم // رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة الشيخ ماهر حمود يقول إن "هذه الأمة لا تختصر بأمير يقتل أهل غزة وأهل اليمن"، ويتوعد قائلاً "إن اليوم الذي أرادوه يوماً لإذلال الأمة عبر نقل السفارة الأميركية إلى القدس سيكون وبالاً عليهم".

الشیخ حمود: لا تختصر هذه الأمة بأمیر یقتل أهل غزة وأهل الیمن

قال الشيخ ماهر حمود رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة، في كلمة له اليوم الإثنين أمام مؤتمر الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة في بيروت، إن "هذه الأمة لا تختصر بأمير يقتل أهل غزة وأهل اليمن"، مشيراً إلى أن فلسطين يمثّلها فتيان العودة الذين يبذلون دماءهم على الشريط الحدودي في غزة.

وأضاف الشيخ حمود أن "اليوم الذي أرادوه يوماً لإذلال الأمة عبر نقل السفارة الأميركية إلى القدس سيكون وبالاً عليهم"، وقال: "جعلوا من عقيدة الأمة مهزلة وبتنا الأمة الوحيدة التي تقتل نفسها لكي يرضى الأميركي والصهيوني".

وتساءل رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة "من أعطى للأمة بعضاً من كرامتها غير المقاومة منذ 70 عاماً إلى اليوم؟، موضحاً أن حديثه "باسم مقاومة ترابط في لبنان وفلسطين وفي كل مكان فيه صهيوني أو داعم للصهيونية".

وكان حمود قال يوم أمس الأحد للميادين في ذكرى النكبة الـ70 "إن إسرائيل وأميركا وبريطانيا لم تنتصر على العرب في كل المحطات الرئيسية الخاصة بالقضية الفلسطينية إلا بوجود شريك من العرب أو من المسلمين معهم، مضيفاً "أن تجارب الشعوب أثبتت أن مفاوضات دون قوة هي استسلام، وأن المقاومة ستنتصر في غزة كما انتصرت في لبنان".

المصدر: الميادين

/ انتهى /

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة