الصحافة الأجنبية: روسيا ذاهبة إلى ليبيا.. والصين دكتاتورية التكنولوجيا الفائقة

سلطت الصحف الأجنبية الضوء على ملفاتٍ عدة، منها ما يتعلق بالصين و"دكتاتورية التكنولوجيا الفائقة"، إلى الكرملين الذي ينظر إلى ترامب كأحمق ويحاول استغلاله.

الصحافة الأجنبیة: روسیا ذاهبة إلى لیبیا.. والصین دکتاتوریة التکنولوجیا الفائقة

الصحف الفرنسية

صحيفة لوبس

  • الصين، دكتاتورية التكنولوجيا الفائقة

نشرت "مجلة لوبس" مقالاً حيال موضوع المشروع التكنولوجي الصيني الضخم الذي تقوم بكين باستخدامه في البلاد.

وقالت الصحيفة: الصين تحت حكم الرئيس "شي جين بينغ" شرعت في تطبيق مشروع تكنولوجي قائم على التحكم الاجتماعي وهو مشروع طموح ومقلق مبني على تقنيات متطورة يهدف الى مراقبة وتنظيم حياة حوالي مليار ونصف مليار صيني وهي تقنيات لإدارة شمولية متقدمة يمكنها أن تلهم دولا أخرى.

وتتساءل المجلة: هل لجوء بكين إلى هذا المشروع مرتبط بتخوفها من أن نظامها غير محبوب لدى المواطنين أم من قلقها الدائم من ثورات محتملة فالنظام الصيني يسعى إلى احتكار القوة ووضع اقتصاد البلاد تحت السيطرة.

وأضافت مجلت "لوبس" أن النظام يريد أن لا فرداً ولا مجموعة ولا شركة اقتصادية أو منظمة يمكنها أن تفلت من إشرافه فالمشروع التكنولوجي لبكين هو حلم الشمولية الجديدة التي تقوم على مجتمع شفاف ومتناغم ويمكن لهذه الشمولية القضاء على أي إمكانية للعصيان.

صحيفة "لوبوان"

  • الترقب الأوروبي حول نتائج القمة المرتقبة بين بوتين وترامب

صحيفة "ماريان"

  • ديشامب الرئيس

الصحف البريطانية

 

صحيفة الأوبزرفر

  • كشف ثمين يلقي الضوء على أسرار التحنيط لدى الفراعنة

صحيفة الإندبندنت

  • قبيل قمة بوتين ترامب خبراء يقولون إن الكرملين ينظر إلى ترامب كأحمق ويحاول استغلاله

يقول مراسل الصحيفة أوليفر كارول إن ترامب بعدما انتهى من دحر حلفائه في حلف شمال الاطلسي (الناتو)، توجه الرجل مباشرة إلى العاصمة الفنلندية هلسنكي لعقد القمة المرتقبة منذ فترة مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الاثنين.

ويوضح كارول أن اختيار هلسنكي لأول قمة بهذا الحجم بين الرئيسين لم يكن مصادفة مشيراً إلى ما تناقلته وسائل إعلام غربية على لسان مسؤولين روس بأن المقر الأول للقمة كان العاصمة النمساوية فيينا لكن الجانب الأمريكي أصر على التغيير.

ويحاول كارول التفسير بأن البيت الأبيض ربما شعر بمخاوف أمنية من عقد القمة في فيينا أو ربما كان مصدر الخوف من الحكومة اليسارية في النمسا والتي تخالف الغرب في الموقف من روسيا.

ويعتقد كارول أن القمة لاينتظر منها الكثير في ظل انعدام الثقة بين الطرفين وبعد تبادل العقوبات وعمليات إبعاد الديبلوماسيين، حيث ينقل عن المعلق السياسي بافل بالاشينكو، الذي كان يعمل مترجماً شخصياً للرئيس السوفيتي السابق ميخائيل غورباتشيف في قمة مماثلة عام 1990 مع الرئيس الامريكي السابق رونالد ريغان، قوله إن أغلب الانجازات التي تحققت في السابق كانت مبنية على الثقة الشخصية بين الرئيسين السوفيتي والأمريكي.

وينقل كارول عن بالاشينكو تفسيره لأسلوب تعامل موسكو مع ترامب بأن بوتين يعتبر ترامب أحمقا ويسعى لاستغلال وجوده في تحقيق أكبر قدر من المكاسب السياسية الممكنة.

صحيفة الصانداي تليغراف

  • تقنية الاستدلال الوجهي

 

الصحف الروسية

صحيفة "إكسبرت أونلاين"

  • روسيا ذاهبة إلى ليبيا

وجاء في المقال: خلصت صحيفة واشنطن تايمز، استناداً إلى معلومات من وكالة الاستخبارات الأمريكية، إلى أن روسيا بصدد توسيع وجودها العسكري في الخارج، من سوريا إلى ليبيا.

وتابعت الصحيفة: الحليف الرئيسي لروسيا ووجودها العسكري في ليبيا هو خليفة حفتر، الذي تسيطر القوات المسلحة التي يرأسها (الجيش الوطني الليبي) على الجزء الشرقي من البلاد، ووفقاً للصحيفة الأمريكية، تم اتخاذ القرار بالفعل في موسكو.

فقبل بضعة أشهر، قال رئيس فريق الاتصال حول ليبيا في وزارة الخارجية الروسية والدوما، ليف دينغوف، في مقابلة مع صحيفة اليوم السابع المصرية، إن حفتر طلب من وزارة الدفاع الروسية بناء قاعدة عسكرية روسية في شرق ليبيا. في الوقت نفسه، شدد دينغوف، آنذاك (فبراير 2018) على أن الكرملين لم يتخذ قرارا نهائيا بشأن هذه المسألة.

وعلق رئيس لجنة الدفاع في مجلس الاتحاد، فيكتور بونداريف، على الشائعات حول اهتمام روسيا ببناء قواعد عسكرية في ليبيا ومصر. فقال، في مقابلة مع وكالة "ريا نوفوستي"، إن موسكو ليس لديها نية لبناء قواعد في هذه الدول، مضيفًا أن موقف روسيا من قضية القواعد العسكرية في الخارج "عقلاني ومتوازن". كيف ينبغي فهم هذه الكلمات، لم يفسر السيناتور، ولذلك يمكن استنتاج أن مصالح روسيا ونواياها يمكن أن تتغير في أي وقت، في حال وقوع بعض الأحداث المهمة في ليبيا.

الخيار الآن، عند المشير خليفة حفتر، الذي لا يخفي هدفه: توحيد ليبيا بأكملها تحت سلطته، وهو يمثل مجلس نواب ليبيا (البرلمان) في طبرق، المناهض للغرب.

 

صحيفة "نيزافيسيمايا غازيتا"

  • الصين تغير استراتيجيتها في حرب الرسوم مع الولايات المتحدة
  • الهند تخشى على مصالحها من الصين.. وتتحدث عن خط ساخن

وجاء في المقال أنه عُقد، في دلهي، اجتماع مغلق بين وزيرة الخارجية سوشما سواراج وسفراء الهند في دول الجوار. ووفقا لصحيفة هندوستان تايمز، فإن القيادة الهندية تشعر بقلق بالغ من أن تزيح الصين الهند من منطقة مصالحها الأمنية والاقتصادية.

تشبه مخاوف دلهي مخاوف موسكو بخصوص الدول المجاورة. الفرق هو أن الولايات المتحدة تعمل بنشاط ضد روسيا، والصين ضد الهند.

إلا أن دلهي وبكين تحاولان عدم إيصال العلاقة بينهما إلى نقطة الغليان، كما حدث في العام 1962، عندما اندلعت حرب في القطاع الشرقي من الحدود المتنازع عليها. وكما نقل موقع PRINT الهندي، عن مصادر في وزارة الدفاع، فإن القادة العسكريين يتحدثون عن إنشاء خط هاتفي ساخن بين هيئتي أركان جيشي البلدين.

 

الصحف العبرية

"هآرتس"

  • منزل في ازديروت اصيب بقذيفة امس
  • الجيش الاسرائيلي قام بقصف عشرات الاهداف في قطاع غزة ردا على اطلاق النار باتجاه اسرائيل
  • اليوم نهائي المونديال وسر موهبة المنتخب الكرواتي ما زالت خفية

اسرائيل هيوم

  • حركة حماس ستندم
  • الجيش الاسرائيلي سينفذ تدريبات على القتال داخل قطاع غزة، ورئيس الاركان ايزنكوت يعتقد ان النشاط العسكري يجب ان يستمر في هذا الوقت
  • عاصفة في وزارة الصحة بعد شبهات بتزوير وتغيير في نتائج جودة المستشفيات في اسرائيل

معاريف

  • حركة حماس اعلنت امس عن تهدئة بعد يوم من القتال في الجنوب وبعد قصف عشرات الاهداف في قطاع غزة هي الاوسع منذ عملية "الجرف الصامد"
  • ترمب: سأخوض الانتخابات الرئاسية عام 2020 ولا ارى من يمكنه هزيمتي

 

الصحف التركية

يني شفق

  • مرسوم رئاسي تركي: إلحاق 3 مؤسسات بوزارة الثقافة والسياحة
  • أمير قطر يهنئ أردوغان بـ "اليوم الوطني للديمقراطية"
  • سفير تركيا بالأردن: تدمير البنية الأساسية لـ "غولن" الإرهابية

وفي التفاصيل: أكد السفير التركي لدى الأردن مراد قرة غوز، أن بلاده تمكنت من تدمير البنية الأساسية لمنظمة "غولن" الإرهابية. حديث قرة غوز جاء خلال مؤتمر صحفي، عقده في مقر السفارة بالعاصمة عمان، اليوم الأحد، في ذكرى المحاولة الانقلابية الفاشلة.

وقال قرة غوز: "اليوم هو ذكرى المحاولة الانقلابية والتي تم إفشالها بسبب الانتماء الشعبي القوي".

وتطرق الدبلوماسي التركي للحديث عن أبرز التطورات التي شهدتها التحقيقات في المحاولة الانقلابية، من أبرزها هو التوصل لدلائل تثبت وقوف منظمة غولن الإرهابية وراء المحاولة الانقلابية، لافتا إلى أن عناصر المنظمة استخدموا في اتصالاتهم التي تزامنت مع المحاولة الانقلابية نظامًا مشفرًا يُطلق عليه "بايلو".

وتابع "وصلنا لمرحلة تطهير مؤسسات الدولة من عناصر منظمة غولن الإرهابية".

وقدم قرة غوز شكره للأردن قيادة وحكومة وشعبًا، لوقوفها إلى جانب تركيا، حيث تم حينها إغلاق مدرسة تتبع لمنظمة فتح الله غولن بعمان، وتم إبعاد العناصر التي كانت تعمل بها.

/انتهى/

 

 

الأكثر قراءة الأخبار الصحافة الاجنية
أهم الأخبار الصحافة الاجنية
عناوين مختارة