مراسل تسنيم من دمشق..

الجيش السوري يبدأ معركة استعادة تدمر +خريطة

رمز الخبر: 1326505 الفئة: دولية
الجیش السوری تدمر

دمشق - تسنيم: نجح الجيش السوري في إبعاد خطر تنظيم "داعش" الإرهابي عن مطار "التيفور" العسكري بريف حمص الشرقي والذي يعتبر أكبر القواعد الجوية للجيش في المنطقة الوسطى، وبدأ معركة استعادة تدمر.

وأفاد مصدر عسكري لمراسل تسنيم أن الجيش السوري والقوات الحليفة تمكنوا من تأمين محيط المطار وإبعاد "داعش" عنه لمسافة تصل إلى 25 كيلومتر من جهتي الشرق والجنوب.

وأضاف المصدر أن مهمة الجيش الآن تتمثل في استعادة السيطرة على حقول النفط والغاز بريف حمص الشرقي، حيث وصل الجيش السوري إلى مفرق "حيان" ليبدأ عملية استعادة معمل "حيان" الذي فجره داعش فور وصوله إليه والذي أصبح على مسافة 6 كيلومترات عنه ويعتبر من أكبر معامل الغاز في سوريا والذي يشكل حوالي ثلثي إنتاج البلاد من الغاز اللازم لتوليد الطاقة الكهربائية.

يتميز ريف حمص الشرقي بطبيعته الجغرافية الصعبة والوعرة التي استغل فيها داعش بهجومه الأخير المساحات المفتوحة، إضافة إلى اعتماده على الانغماسيين والعربات المفخخة لاستهداف نقاط الجيش السوري، خاصة في منطقة "البويضة" الغربية التي تعتبر منطقة مفتوحة.

تتجه العمليات الآن بشكل أساسي باتجاه الشرق حيث بات الجيش السوري على مسافة 15 كيلومتراً عن مدينة تدمر الأثرية، وهو يتجه الآن من منطقة "البويضة" باتجاه منطقة "البيارات" التي يتحصن فيها تنظيم داعش بشكل كبير والتي بمجرد وصول الجيش إليها فإنه يكون قد دخل بشكل فعلي في معركة استعادة تدمر كونها تعتبر بوابة الدخول إلى المدينة.

يذكر أن عمليات الجيش السوري لاستعادة ما سيطر عليه تنظيم داعش في هجومه الأخير، تتم بإسناد جوي روسي، حيث تشكّل المروحيات الروسية عنصر الإسناد الأساسي لتقدم وحدات المشاة في الجيش السوري ليستطيع التقدم في ظل الطبيعة الجغرافية الصعبة.

 

 

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار