الضربة الإيرانية واضحة حاسمة

علّق السفير السوري في لبنان "علي عبد الكريم علي" على الضربة الصاروخية الايرانية التي استهدفت أوكار تنظيم "داعش" الإرهابي في منطقة دير الزور في سوريا، لافتاً الى أنّ الضربة الإيرانية واضحة حاسمة.

الضربة الإیرانیة واضحة حاسمة

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان السفير السوري في لبنان لفت الى أنّ" نتائج الضربة الايرانية واضحة وحاسمة، ويجب أن يقرأها كل الذين يحاولون أن يتعاملوا مع هذا الإرهاب كلعبة أو كمشروع استثمار، خاصة في ظل تقدم الجيش السوري وحلفائه في سوريا وانتصارات الجيش العراقي و"الحشد الشعبي" في العراق".

وشدّد السفير السوري على أنّ" الضربة أثبتت أنّ لغة العبث التي يقودها ما يسمى بـ "التحالف الدولي" بقيادة أميركا، تواجهها لغة حاسمة وواضحة يستخدمها كل المشاركين في مواجهة الارهاب الحقيقي على غرار ايران"، لافتاً في الوقت نفسه الى أنّ" هذا التنظيم لن يدخر جهداً للرد والقيام بالمزيد من الأعمال الارهابية في إيران والمنطقة".

المصدر: موقع العهد الاخباري

/انتهى/

أخبار ذات صلة
الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة